قصة المرأة الوحيدة التي أحبها فريدي ميركوري طوال حياته. يعرف العالم كله فريدي ميركوري Freddie Mercury كفنان مشرق وواثق من نفسه. ومع ذلك، كان هناك امرأة واحدة فقط عرفته عندما كان لا يزال مجهولاً. كانت هي أيضًا من بقي بجانبه عندما هزمه مرضه. ماري أوستن Mary Austin كانت زوجة فريدي ميركوري وصديقه الوحيد. تعرف علىقصة الحب والصداقة العميقة بين فتاة بسيطة وموسيقي مشهور عالميا.

1- البداية:

قابل كل من ماري أوستن وفريدي ميركوري بعضهما البعض بفضل حبهما للملابس الجميلة. كانت ماري تعمل في متجر لبيع الملابس في لندن يُدعى بيبا، بينما كان فريدي يبيع ملابس عتيقة في سوق كنسينغتون مع صديقه روجر تايلور (عازف طبول كوين). في ذلك الوقت، لم يكن اسم فريدي ميركوري يعني أي شيء بالنسبة لمعظم الناس.

ولدت ماري أوستن في عائلة من الصم والبكم وتواصلت مع والديها بمساعدة لغة الإشارة. جذبت هذه الفتاة الصغيرة انتباه موسيقي المستقبل المعبود على الفور. ومع ذلك، كانت ماري نفسها مصدومة بعض الشيء لأن فريدي كانت دائمًا ما يرتدي ملابس ساطعة، مما جعلها بالطبع تشعر بعدم الأمان والحرج.

تتذكر ماري أنها كانت فقيرة وكانت علاقتها الرومانسية مماثلة لعلاقة الآلاف من الأزواج الآخرين. كانوا يستمعون إلى الموسيقى ويفضلون المشي لمسافات طويلة.

2- الطريق إلى الشهرة:

قصة المرأة الوحيدة التي أحبها فريدي ميركوري طوال حياته الفتاة الجميلة التي أحبها المغني المشهور فريدي ميركوري ماري أوستن موسيقي مشهور

بعد بضعة أشهر من المواعدة، بدأ الشابان يعيشان معًا في شقة صغيرة. بعد ذلك بفترة وجيزة، ظهرت كوين، الفرقة الأسطورية التي ستحتل العالم بأسره قريبًا. ومع ذلك، في تلك اللحظة لم يكن أحد على دراية بهذا، لذلك عاش الزوجان حياة بسيطة نسبيًا. فريدي يكتب الأغاني، بينما تدعمه ماري.

أصدرت كوين أول ألبوم لها في عام 1973. في ذلك الوقت بدأت حياتهم تتغير، وتمكنوا من شراء شقة في منطقة مرموقة جدًا بلندن. عندها كتب فريدي ميركوري أغنيته الشهيرة حب حياتي Love of My Life، وكرسها لماري، وطلب منها أن تتزوجه، وقد تقدم بروح الدعابة التي كانت لديه دائمًا.

قدم فريدي خطيبته إلى والدته، جيري بولسارا، التي كانت مسرورة للغاية باختيار ابنها. ومع ذلك، فإن حفل الزفاف لم يحدث. استمرت الخطوبة لمدة 3 سنوات وانتهى الأمر بانفصالهما.

بعد الألبوم الأول للفرقة، أصدروا ألبومين آخرين مع عام واحد بينهما. حظيت كوين بشعبية كبيرة، وكان فريدي يكسب العديد من المعجبين الجدد وبدأت ماري تشعر بالغرابة في عالم فريدي الجديد.

3- الانفصال:

بدأ فريدي بالعودة إلى المنزل متأخراً وبدأت علاقتهما تتلاشى. بعد بعض الوقت اعترف لماري عن ميوله الجنسية غير التقليدية. تتذكر ماري أنهم حاولوا أن يكونوا صريحين دائمًا مع بعضهم البعض وتجنبوا الحجج.

انتهت قصة حبهم، لكن بقيت الصداقة والحب بين نجم الروك العظيم وهذه الفتاة البسيطة مدى الحياة.
بعد الانفصال، نجح ميركوري في إقناع ماري بعدم تركه واستقرت في مكان على بعد بضع خطوات من المكان الذي عاش فيه. كانت دائما بجانبه تعمل كمساعدة ومرافقة له في الحفلات وفي جولاته.

كان لدى ماري أوستن حياتها الشخصية تمامًا مثل فريدي ميركوري. أنجبت ماري طفلين لكنها لم تتزوج من والدهما. أصبح فريدي ميركوري الأب الروحي لابن ماري الأكبر. في ذلك الوقت، كان فريدي يبحث بشكل يائس عن الحب، وكان محاطًا بحشود من المحبين، لكنه كان دائمًا يلجأ لماري عندما يبحث عن الدفء والدعم.

4- المرض ونهاية القصة:

في البداية، كان هناك شخصان فقط يعرفان عن إصابة فريدي ميركوري بفيروس نقص المناعة البشرية – ماري أوستن وجيم هوتون Jim Hutton. عندما هزم المرض هذا المغني تقريبًا، كان هؤلاء الأشخاص دائمًا بقربه. كانت ماري صديقه المؤمن مدى الحياة، بينما كان جيم هو آخر عاشق للمطرب الكبير.

عاش هوتون نفسه لمدة 20 عامًا بعد إصابته بفيروس نقص المناعة البشرية وتوفي في عام 2010 بسبب سرطان الرئة. فقد ميركوري بصره وكان طريح الفراش تقريبًا في عام 1991. توقف عن تناول الدواء ورفض القتال من أجل حياته. ماري وجيم كانا معه.

5- الميراث والجنازة:

توفي فريدي ميركوري يوم 24 نوفمبر 1991. وقبل وفاته، قام فريدي بعمل وصية حيث أعطى الجزء الأكبر من دخله (الحاضر والمستقبل) وقصره الضخم لماري أوستن.

أراد المغني من ماري أوستن أن تنشر رماده وتحتفظ بالمكان الذي قامت به سراً. كان ميركوري يخشى أن يتجمع أشخاص غريبون عند قبره.

حافظت ماري على جرة رماده لمدة عامين ثم نشرتهم. ونفذت وصية فريدي – لا أحد في هذا العالم يعرف مكان رماد فريدي ميركوري العظيم.

أنت الآن تعرف أكثر قليلاً عن علاقة فريدي وماري. هل شاهدت الملحمة البوهيمية Bohemian Rhapsody؟ نحب أن نقرأ رأيك في التعليقات!

المصدر

اقرأ أيضًا:

إليك 10 حقائق مهمة عن سرطان البروستاتا

اضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الأكثر قراءة مؤخرا

error: Content is protected !!