سواءً كنت تؤمن بقانون الكارما أم لا، من المحتمل جداً أنَ يكون لك تجارب سابقة لها صلة بهذا الموضوع سواء كنت تعلم بذلك أم لا.

كنتائج سلبية سبق وحصلت عليها نتيجةً لأسلوب تفكيرك السلبي أو عدم حصولك على شيء ما بسبب عدم إيمانك أنه باستطاعتك الحصول عليه.

على سبيل المثال هنالك وظيفة جديدة متاحة ترغب في الحصول عليها بكل ما أوتيت من مشاعر ولكنك رغم ذلك تعتقد أن حصولك عليها أمر مستحيل وتتصرف على هذا النحو أمام جميع من تعرفهم وبتصرفك هذا لن تحصل على الوظيفة بكل تأكيد.

فبحسب قانون الكارما الإيمان بالنحس والتصديق أنَ الأمور لن تجري على منحى جيد مهما كانت الظروف يمنع الأمور الجيدة من الحدوث بالفعل وهذا لن يصل بك بأي شكل إلى النتيجة المرجوة.

فإن كنت مشجعاً رياضياً شغوفاً فستحاول أنَ تفعل كل ما يمكنك لتجنب فريقك الخسارة، وربما تعتقد في بعض الأحيان أنَ ارتدائك قبعةً أو قميصاً معينين سيجلب النحس لفريقك ويجعله يخسر ولشدة أيمانك بهذه الفكرة قد يخسر فريقك فعلاً عندما ترتدي هذا القميص أو تلك القبعة وسوف تبدأ حينها بربط الأمور ببعضها البعض.

أي أنك وبسبب أيمانك الشديد أنَ هذه القبعة أو القميص يجلب لك ولفريقك النحس سوف تشعر فعلاً أنَ النحس مرافق لك طالما أنت مرتديهما. لكن السبب الحقيقي هو أنت وليس القبعة أو القميص.

عشر أسئلة بسيطة يمكنها أنَ توضح لك طريقة تفكيرك وإيمانك الداخلي الحقيقي

هذه الأسئلة البسيطة إن جاوبت عليها بأمانة وصراحة بينك وبين ذاتك فستكون قادرة على تكوين صورة واضحة لك عن معتقداتك الداخلية التي تؤمن بها:

1- هل تراجع رصيدك من الأعمال السيئة والجيدة التي تقوم بها على أمل أن ترجح كفة الأعمال الجيدة عندما تستطيع فعل ذلك؟

2- عندما تتاح لك فرصةٌ مهمةٌ جداً، هل تتجنب إخبار أي شخص أخر شعوراً منك بالخوف من أنك إن أخبرت أحدهم فهذا سيجلب لك الحظ السيء؟

3- هل تشعر بالخوف من العقاب أو من حصول مكروه ما لك لأنك سبق وجرحت أو أذيت شخصاً ما؟

4- عند سماعك عن حادثة تصف اعتداءً أو هجوماً على أحد ما. هل تفكر بطريقةٍ ما أنَ الخطأ يقع بطريقة ما على الضحية؟

5- عندما تتعرف على شخص لنقل عن طريق الصدفة هل تتساءل ما إن كان القدر قد جمعكما وليست الصدفة؟

6- سواء كنت متديناً أم لا. هل تؤمن أنَ هنالك قوة عليا تسير أمور هذا الكون وتلعب دوراً رئيسياً في حياتك الخاصة؟

7- إن تمنى لك أحدهم الحظ الجيد في اختبار مهم هل تبدأ بالشك بأن العمل الذي سوف تقوم به سيفشل؟

8- إن كان لدى فريقك الرياضي مباراة مهمة، هل تشعر بالضيق وبالغضب إن لم تستطع إيجاد قميص الحظ خاصتك؟

9- على الرغم من معرفتك بأنه من الخطأ التفكير بهذه الطريقة، هل تعتقد أن الأشخاص الذين يعيشون في فقر هم من وضعوا أنفسهم في هذا المكان؟

10- هل تبقى بعيداً عن الأشخاص الذي تعتقد أنهم جلبوا لك الحظ السيء في الماضي؟

إنَ أجابتك عن هذه الأسئلة بصراحة ستمكنك من معرفة شخصيتك الحقيقة وما هي الأفكار والمعتقدات الحقيقة التي تؤمن بها.

المصدر

اضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *