الأكثر قراءة مؤخرا

الرجال هم أكثر عرضة للإصابة بمضاعفات جنسية نتيجة السكري، ومن أهم تلك المضاعفات هو خلل الإنتصاب وتعتبر مشكلة شائعة للرجال المصابين بداء السكري، فيجد المصاب أنه لا يستطيع تحقيق الإنتصاب أو حتى المحافظة عليه، والسبب هو تقلب مستويات السكر في الدم مما يؤدي إلى تليف الأعصاب والأوعية الدموية، والحل هو اللجوء إلى الطبيب المختص ومناقشة كافة الاحتمالات والعلاجات المتاحة للتغلب على تلك المشكلة.

أكدت الدراسات أن الرجال الذي يعانون من السكري وخاصة النوع الثاني لديهم مستويات منخفضة من هرمون التستوستيرون، وهو هرمون الذكورة المسؤول عن تطور الخصائص الذكورية، كذلك هو السبب في الشعور بالرغبة الجنسية لذلك تجد الرجال المصابون بالسكري لديهم رغبة جنسية قليلة، ولكن لا تقلق فيمكن رفع مستويات هرمون التستوستيرون مجددًا عن طريق حقنه في الجسم أو خسارة الوزن واتباع نمط حياة صحي.

غالبًا الرجال المصابون بداء السكري لا يصلون إلى النشوة الجنسية، وذلك بسبب تليف الأعصاب وضعف الدورة الدموية، والحل هنا يتنوع بين الأدوية والمضخات التي قد تساعد على تحقيق النشوة الجنسية.

اما بالنسبة للمرأة فستعاني من جفاف والتهاب المهبل والشعور بالألم، وهذه الالتهابات يجب معالجتها عن طريق طبيب مختص، وخلال فترة المعالجة يجب عليك أن تتفهم الأمر ولا تلح على ممارسة الجنس، كذلك ستجد المرأة انخفاض في الشعور بالمتعة بسبب تقلب مستويات السكر الذي يؤثر على الدورة الدموية والأعصاب، كذلك يؤثر السكري على الأعصاب المرتبطة بالتحفيز الجنسي وبالتالي لن تطالب بالعلاقة الجنسية.

وإليك بعض النصائح التي ينصح بها الأطباء المختصون لتحسين الحياة الجنسية للأشخاص المصابون بالسكري مثل: 1- خسارة الوزن حتى ولو كان المصاب يعاني من زيادة الوزن بشكل طفيف. 2- ممارسة التمارين الرياضية فهي ستساعدك على التخلص من الاكتئاب والتوتر كذلك ستساهم في خسارة وزنك وستساعد على ضبط مستويات السكر في الدم ورفع مستويات هرمون التستوستيرون.

3- الحديث بصراحة مطلقة حول الامر سواء كنت أنت الذي تعاني من السكري أو زوجتك، فيجب على الآخر معرفة الأمر والتعامل معه بكل منطق وعقلانية. 4- قياس مستوى السكر قبل العلاقة الحميمة، وذلك لأن الجنس يؤدي إلى انخفاض مستوى السكر في الدم، فلو كان مستوى السكر في الدم منخفض من الاساس، فستصاب بانخفاض حاد بعد العلاقة.