10 حقائق عليك معرفتها عن جبران خليل جبران، كان جبران خليل جبران Gibran Kahlil Gibran كاتباً ثورياً، كتب العديد من الكتب السياسية والاجتماعية التي تركت أثراً عميقاً حتى يومنا هذا. كما يعتبر أفضل شاعر في العالم فقد استخدمت قصائده في الأغاني والخطابات، والأفلام. سنتعرف في هذا المقال على 10 حقائق لم تكن تعرفها عن جبران خليل جبران.

1. كتاب جبران خليل جبران النبي (The Prophet) ثالث أفضل كتاب بِيعَ بعد شكسبير:

تم نشر كتاب The Prophet عام 1923 وهو واحد من الكتب التي نالت شعبية كبيرة حتى يومنا هذا. فقد بيعت ملايين النسخ منه في جميع أنحاء العالم كما ألهمت ملايين القراء. ومنذ ذلك الحين، لم تتوقف طباعة هذا الكتاب أبداً، وهو دائما على القائمة الدولية لأفضل المبيعات.

2. تم ترجمة كتابه النبي The Prophet إلى 49 لغة:

كتاب النبي

تمت كتابة (النبي) باللغة الإنجليزية، وتُرجِمَ الكتاب إلى 49 لغة ليُباع في العديد من البلدان في جميع أنحاء العالم.

3. ألفيس بريسلي والعديد من المشاهير الآخرين من محبي كتاب The Prophet :

كان ألفيس بريسلي من أكثر معجبي هذا الكتاب فقد قرأ بعض المقاطع لوالدته، و أهدى الكتاب لأصدقاءه. من المشاهير الآخرين الذين أحبوا الكتاب واستخدموه في افلامهم جون لينون، ذا بيتليس، جوني كاش، و ثيوتور روزفلت، بالإضافة لسلمى حايك.

4. هل عاش في القاهرة بمصر؟

بعد مغادرته لبنان في سن 12، سافر جبران إلى الولايات المتحدة، و خوفاً من فقدان جذوره العربية أرسلته والدته إلى بيروت لإنهاء دراسته الثانوية. وبعد ذلك، سافر جبران إلى أوروبا ثم إلى القاهرة في مصر حيث بدأ الكتابة باللغة العربية.

5. كتبَ باللغة العربية:

أثناء إقامته في القاهرة بدأ جبران الكتابة باللغة العربية. نشر كتابه الأول “الموسيقى” الذي كان كتاباً قصيراً عن أعماله التي جمعها ومستوحى من الحفلات الموسيقية. يقارن جبران في كتابه “الموسيقى” لغة الحب بالإضافة إلى تحليل الأنواع الأربعة لموسيقى الشرق الأوسط.

كما كتب أعمدة في “المهاجر” بعنوان دمعة و ابتسامة. كانت هذه المقالات مختلفة عن الأدب العربي التقليدي. كتابات جبران العربية مستوحاة من الكتابة الرومانية من أواخر القرن التاسع عشر في أوروبا. يقال أن جبران من خلال اللغة العربية احتل عقولنا، من خلال اللغة الإنجليزية غزا قلوبنا .

6. كان مناصر لحقوق المرأة:

لم يتزوج جبران أبداً لكنه أدرج إعجابه في اللوحات المناصرة للمرأة خلال فترة الكفاح لحرية تصويت المرأة. على الرغم من أنه نشأ في مجتمع أبوي إلا أنه دعم حقوق المرأة.

7. اقتباساته السياسية لاتزال مستخدمةحتى اليوم:

فلغة جبران في أعماله وكتبه عن المنفى، القمع، والوحدة للمهاجرين لاتزال موجهة إلى العديد من المهاجرين حتى يومنا هذا. كان جبران مرشداً روحياً لعصرنا فنهجه يلمس الكثير من مشاكلنا الحالية.

8. جبران كان أول من قال لا تسأل مالذي يمكن أن تفعله هذه البلاد من أجلك، لكن اسأل عما يمكنك القيام به لبلدك:

خلافاً للاعتقاد الشائع ، لم يكن جون كنيدي أول من قال هذا الاقتباس، كان في الواقع نقلاً عن جبران الذي كتبه في خطاب باللغة العربية إلى برلمانيين لبنانيين عام 1925 في هذا السياق:

“هل أنت سياسي تسأل عما يمكن لبلدك أن يفعله لك أو شخص متحمّس يسأل عما يمكنك القيام به لبلدك؟” تابع جبران قوله “إذا كنت الأول، فأنت طُفيلي. إذا كنت الثانية، فأنت واحة في الصحراء “.

9. كان ينتقد الكنيسة:

تساءل عن المفارقات في الكنيسة وأشار إلى كيف شوه التحديث صورة يسوع المسيح في الشرق الأوسط وجعله أكثر غربيّة. وركز على فصل تاريخ يسوع عن تاريخ البشر من خلال تصوير قصة يجتمع فيها يسوع التاريخ مع يسوع المسيحية لتجري بينهم حوارات ويقول أحدهم للآخر: “يا صديقي أخشى أننا لن نتفق أبداً”.

10. كان داعية لجميع الأديان:

على الرغم من أن جبران كان مسيحياً أثناء فترة الاضطهاد ضد المسيحيين، إلا أنه كان مؤيداً لجميع الأديان. عندما سُئل “ما هي الأديان؟” قال “ما هو الدين؟ أنا أعرف الحياة فقط، إنما الكنيسة هي موجودة بداخلك.

اقرأ أيضًا:


المصدر

اضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الأكثر قراءة مؤخرا