الأكثر قراءة مؤخرا

1- القدرة على تحريك الأذن: يوجد نحو 22% من البشر على هذا الكوكب يستطيعون تحريك إذن واحدة، ونحو 18% يستطيعون تحريك كلتا الأذنين.

القدرة على تحريك الأذن
القدرة على تحريك الأذن

2- القدرة على تحريك أصابع القدم في اتجاهات معاكسة: مهما تحاول، فلن تقدر على تحريك أصابع قدم في اتجاهات معاكسة، ستجد دائمًا أنك تحركها في نفس الاتجاه، وهذا يرجع إلى أن الأصبع الأكبر يمتلك عضلات خاصة به كذلك الأصبع الصغير، اما باقي الأصابع فهي تمتلك مجموعة واحدة من العضلات.

القدرة على تحريك أصابع القدم في اتجاهات معاكسة
القدرة على تحريك أصابع القدم في اتجاهات معاكسة

3- القدرة على لمس المرفق باللسان: نحو 1% فقط من البشر لديهم تلك القدرة، وهؤلاء الناس غالبًا لديهم لسان طويل وساعد قصير، ولكن حتى مع هذه المميزات يجب أن تمتلك مرونة شديدة لتستطيع تنفيذ تلك القدرة.

القدرة على لمس المرفق باللسان
القدرة على لمس المرفق باللسان

4- الفرق الموجود بين الأسنان الأمامية: يوجد هذا الفرق في نحو 20% من البشر، وفي نظر أطباء الأسنان فهذا الفرق يتطلب تدخل طبي، ولكن بعض الأشخاص والمشاهير يعتقدون أن تلك الميزة فريدة من نوعها كذلك تضيف الجمال إلى منظرهم.

الفرق الموجود بين الأسنان الأمامية
الفرق الموجود بين الأسنان الأمامية

5- القدرة على رفع حاجب واحد: تعتمد تلك القدرة على مدى تحكمك بعضلات وجهك، ومن المثير للاهتمام أن الأشخاص الذين ولدوا بتلك الميزة غالبًا ما يستطيعوا تحريك أذنهم.

القدرة على رفع حاجب واحد
القدرة على رفع حاجب واحد

6- الغمازات: يمتلك نحو 25% من سكان العالم هذه الميزة الفريدة وتعتبر الغمازات خلل في العضلات المسئولة عن الابتسام.

الغمازات
الغمازات

7- الثقوب الموجودة في أعلى الأذن: يولد نحو 5% من البشر بثقب صغير فوق أحد او كلتا اذنيهم، ولكن لم يصل العلماء بعد إلى التفسير العلمي لتلك الميزة والدور الذي تلعبه في الجسم.

الثقوب الموجودة في أعلى الأذن
الثقوب الموجودة في أعلى الأذن

8- إبهام هيتشكر: يعتبر إبهام هيتشكر ظاهرة فسيولوجية وهي إمكانية ثني الإبهام حتى 90 درجة في الاتجاه المعاكس، وهذا ينتج بسبب فرط التمدد الموجود في الجين المعروف باسم جين الإبهام البندي، وهو ينتقل بالوراثة ويحدث في نحو 25% من الناس.

إبهام هيتشكر
إبهام هيتشكر

9- الوتر المفقود: تحدث في نحو 14% من الناس وهم أشخاص لا يمتلكون عضلات راحية طويلة، يقول الأطباء أن غياب تلك العضلة لا تؤثر على قوة قبضة اليد أو أي من الوظائف الأخرى لليدين.

الوتر المفقود
الوتر المفقود

10- مرونة اللسان: مرونة اللسان تعتمد على طول اللسان والعضلات الموجودة به، ويعتقد العلماء أن مرونة اللسان قد تكون ناتجة من بيئات محددة، وبعد أن قام العلماء بإجراء دراسة على بعض الأشخاص وجدوا أن 63% من المتشاركين تمكنوا من طي لسانهم و14% تمكنوا من ثنيه للمنتصف، وأقل من 1% كانوا قادرين على تشكيل لسانهم على شكل موجة ثلاثية.

مرونة اللسان
مرونة اللسان