إميلي برونتي Emily Brontë هي روائية وشاعرة رائعة، اشتهرت بروايتها مرتفعات وذرينغ Wuthering Heights. ولدت في 30 تموز سنة 1818 في ثورنتون بالقرب من برادفورد، غرب يوركشير.

كانت إميلي الطفلة الخامسة من بين ستة أطفال. أختها شارلوت الكتابة الشهيرة وأخاها (باتريك) برانويل برونتي.

توفيت ايميلي بمرض السل في 19 كانون الأول عام 1848 في هاوثون، يوركشير الغربية بعمر يناهز الثلاثين.

بقيت روايتها مرتفعات وذرينغ المكتوبة باللغة الإنجليزية من أكثر الروايات الكلاسيكية مبيعاً. في هذا المقال ستقرأ بعض الحقائق التي لم تكن تعرفها عن إميلي برونتي.

1. مثل شقيقها برانويل، وشقيقاتها شارلوت و آن، كانت إميلي فنانة بشكل خاص:

تعلمت إميلي بنفسها كيفية الرسم بمهارة وذلك عن طريق نسخ رسومات من كتيبات شعبية في ذلك العصر. يوجد لإميلي مجموعة من الرسومات بالألوان المائية و مجموعة أيضاً مرسومة بالرصاص. هناك واحدة من أجمل رسوماتها بالألوان المائية تعود لسنة 1841 لحيوانها الأليف

2. كانت إميلي تحب الحيوانات:

Photo by Culture Club/Getty Images

على الرغم من قصة أليزابيث جاسكل المثيرة والأسطورية عن إميلي التي ضربت كلبها، ذُكرت القصة في سيرة جاسكلفي عام 1857 في كتاب بعنوان (حياة شارلوت برونتي)، كانت إميلي برونتي ، في الواقع ، محبة كبيرة للحيوانات.

حيث اعتادت على رسم حيوانها الأليف بالإضافة لرسم جميع الحيوانات التي امتلكوها في المنزل.

3. كانت إميلي قادرة على إطلاق النار:

قام والد إميلي، القس باتريك برونتي، بتعليم إميلي استخدام مسدس في أربعينيات القرن التاسع عشر.

كان والد ايميلي يقوم يومياً بتفريغ سلاح في الهواء كإجراء وقائي من أعمال الشغب التي شهدتها تلك الفترة. أعطى باتريك إميلي مسؤولية تفريغ السلاح يوميا لأنه، كما كتب جون هاوورث في مذكراته، كان لدى باتريك “ثقة غير محدودة في ابنته إميلي، فلا مثيل لها بالشجاعة والحزم”.

4. كانت إميلي طباخة ماهرة:

يقال أن إميلي برونتي صنعت أفضل خبز في هاوورث. وهي مهارة طورتها عندما أُصيبت تابيثا تابوي أكيرويد ، مدبرة المنزل في بيت القسيس، كسرت ساقها على الجليد في الشارع الرئيسي في هاوورث، مما جعل من الصعب عليها إكمال الواجبات المنزلية. لذلك قررت ايميلي أن تأخذ على عاتقها مهمة الواجبات المنزلية.

5. مع أختها آن، أنشأت إميلي عالم خيالي، محوره المرأة يسمى جوندال:

(Photo by Rischgitz/Getty Images

على الرغم من أن إميلي معروفة إلى حد كبير بروايتها الوحيدة، Wuthering Heights مرتفعات وذرينغ، فقد وضعت معظم طاقتها الإبداعية في بناء Gondal، وهي جزيرة خيالية مترامية الأطراف تقع في المحيط الهادي تقود النساء هذه الحزيرة. يوجد لإميلي وآن قصائد سردية تفصيلية وصفت فيها مدونات عائلة غوندال العائلية والمعارك السياسية.

6. كانت إميلي موسيقية مبدعة:

Photo by Imagno via Getty Images

على الرغم من أننا نفكر في إميلي برونتي ككاتبة عظيمة، إلا أنها كانت عازفة بيانو بارعة. قالت إيلين نوسي، صديقة عائلة برونتي التي كانت تزورهم بإنتظار في منزل هاوورث، إن إميلي عزفت البيانو بمنتهى الدقة والذكاء.

7. كان لإميلي تهجئة فظيعة:

Photo by Time Life Pictures/Mansell/The LIFE Picture Collection/Getty Images

هناك القليل من المواد المكتوبة الأصلية لإميلي المتواجدة الآن، حيث تشير إلى أنها لم تكن جيدة جداً في التهجئة. ذهبت إميلي لفترة وجيزة إلى المدرسة عندما كانت في السادسة، وانضمت إلى شقيقتها الأكبر ماريا ، إليزابيث وشارلوت ، في مدرسة كليربيتات بناتز في كوان بريدج ( مدرسة شارلوت التي خلدت في الخيال في وقت لاحق كمدرسة بويل البائسة في روايتها جين آير).

8. قضت إميلي بعض الوقت في بلجيكا:

Photo by Granger Historical Picture Archive/Alamy Stock Photo

في عام 1842، سافرت إميلي برونتي مع شقيقتها شارلوت إلى بروكسل للتسجيل في المؤسسة التعليمية للسيدات الشابات، أرادت الأخوات تلميع تعليمهن وتحسين مهاراتهن اللغوية. تم تعليمهم هناك من قبل المونسنيور قسطنطين هيجر.

9. اضطرت إيميلي لدفع تكاليف نشر مرتفعات وذرينغ Wuthering Heights:

Photo by Culture Club/Getty Images

لم تحظى الأخوات نجاحاً تجارياً مقابل ما نشروه، لكن على الرغم من هذا الفشل المالي كانت الأخوات مصممات على صناعة مهن أدبية ناجحة من أجل دعم أنفسهن مالياً. رفض الناشرون نشر رواية إميلي لذلك اضطرت إلى دفع مبلغ مالي(50 جنيه إسترليني) للحصول على الموافقة.

10. كانت إميلي برونتي تكتب كتاباً ثانياً:

حيث تم العثور على خطاب في مكتبة إميلي يتحدث عن كتابة رواية أخرى لها، لكن كان صيف عام 1848 صعباً في أسرة برونتي.

توفي برانويل في أيلول بسبب مرض السل، بعد أن ضعف جسدياً بسبب إدمانه الطويل للكحول.

بعد فترة قصيرة من جنازة أخيها مرضت إميلي و ماتت في 19 كانون الأول بسبب مرض السل أيضاً. لم يتم العثور على أي دليل على وجود مخطوطة للرواية الثانية ، ولكن تكهن الكثيرون أن شارلوت قد دمرتها مع العديد من ممتلكات إيميلي الأخرى بعد وفاتها.

اقرأ أيضًا:


المصدر

تعليق واحد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الأكثر قراءة مؤخرا