الأكثر قراءة مؤخرا

تؤثر أنواع الطعام التي نتناولها على صحة أجسامنا بشكل عام وعلى حياتنا الجنسية بشكل خاص فكما هنالك أطعمة تزيد من الكفاءة الجنسية للرجال فإن هنالك أنواع مهينة من الطعام يجب على الرجل أن يخفف تناوله ومنها:

مشروبات الطاقة: تحتوي هذه المشروبات كميات كبيرة من مادتي السكر والكافيين التي ترفع طاقة الجسم لكن يكمن تأثيرها السلبي بعد تناولها بحيث يتفاعل الجسم مع هذه المشروبات بشكل عكسي.

علكة النعناع: أثبتت دراسات علمية أن علكة النعناع تؤثر على نسبة التستوستيرون في جسم الرجل وتقلل من رغبته الجنسية لذلك ينصح بتجنبها رغم أهميتها لرائحة النفس الكريهة التي تعد مشكلة أساسية في القضاء على الرغبة الجنسية.

الأطعمة المعلبة: تضم المعلبات كميات كبيرة من الصوديوم مما يزيد من نسبة الغازات في المعدة وإن كان تناول هذه الأطعمة ضرورياً في بعد اللحظات فينصح بنقها بالماء لمدة 20 دقيقة.

الهوت دوغ: يعتبر الهوت دوغ من الأطعمة الغنية بالمواد الدهنية التي تخفف من تدفق الدم وبالتالي تقليص الشهوة الجنسية بسبب تجمع هذه الدهون على شرايين العضو التناسلي الذكري.

الصودا: الصودا لها تأثير سلبي على عدد الحيوانات المنوية لدى الرجال مما ينعكس سلباً على عملية الإخصاب كما أنها تساهم في تخفيض نسبة التستوستيرون لدى الرجال.

منتجات الصويا: تحوي الصودا على مواد غذائية تؤدي إلى زيادة نسبة هرمون الأستروجين وهو هرمون الأنوثة مما يؤثر سلباً على العديد من المشكلات الخاصة بالكفاءة الجنسية.

الآيس كريم: تحتوي الآيس كريم على العديد من محسنات الطعم والسكر المعالج مما يؤدي إلى الشعور الدائم بالتعب والإرهاق لذلك ينصح العديد ما أخصائي الدراسات الجنسية الرجل بالابتعاد عنها قبل ممارسة الجنس.

دقيق الشوفان: بالرغم من أن دقيق الشوفان يحوي مادة السيروتونين التي تقلل من التوتر إلا أنه غني بالألياف التي تؤدي إلى عمل المعدة بشكل أكبر من المعتاد وأيضا يلعب دوراً كبيراً في تخفيف الشهوة الجنسية لدى الرجل.

البطاطا المقلية: تحتوي البطاطا على نسبة كبيرة من الاملاح التي تسبب مشكلة لدى المصابين بالضغط الدموي مما يجعل الاحتفاظ بالانتصاب لفترة طويلة أمر في غاية الصعوبة.