ربما يتساءل الكثيرون عن الأمور التي ستحدث للإنسان بعد وفاته لكن بالتأكيد لا يوجد جواب واحد فقط بل العديد من الأجوبة بحسب إيمان كل شخص ومعتقداته ودرجة فهمه للعلم الذي يعطي دائماً الإجابة الصحيحة، لكن بالتأكيد يمكننا أن نعرف ما الذي سيحدث لجسم الإنسان وأعضائه بعد الموت، وهذا ما سنتعرف عليه في هذا المقال.

1. الأظافر والشعر وخرافة طولهما بعد الموت: هناك خرافة مفادها أن الشعر والأظافر يستمران بالنمو بعد الموت إلا أن الحقيقة العلمية هي أن الجلد بعد الموت يفقد رطوبته لذلك يبدأ بالانكماش شيئاً فشيئاً لذلك عندما ينكمش الجلد الموجود حول الشعر والأظافر ليخيل للناس أن الشعر والأظافر استمرا بالنمو بعد الموت.

2. انتصاب الموت: بعد الموت يتجمع الدم في جسم الإنسان في منطقة معينة وبحسب الوضعية التي يموت فيها الإنسان قد يتجمع الدم بالقرب من العضو الذكري مما يؤدي إلى تقلص العضلة وانتصاب القضيب وقد يؤدي إلى القذف أيضاً.

3. خلايا الجلد: صدق أو لا تصدق! قد تبقى خلايا الجلد حية لعدة أيام حتى بعد موت الإنسان وذلك لأنها تستطيع ترطيب نفسها عن طريق امتصاص الرطوبة من حولها بواسطة خاصية النضح.

4. حقائق مقززة للأسف: بسبب موت الجزء المسؤول عن الحركات اللاإرادية في دماغك ستحدث لك بعض الأمور السيئة، كما ذكرنا بعض عضلات الجسم تتقلص وتتيبس بعد الموت في حين أن بعض العضلات ستسترخي تماماً مما يؤدي إلى تبول وتبرز جسم الإنسان بعد الموت.

5. حركات عضلية بعد الموت: عندما يتوقف القلب عن العمل تبدأ العضلات بالتقلص والانكماش مما يسبب ردود أفعال غريبة ومخيفة مثل الركل أو الانتصاب كما ذكرنا سابقاً.

6. حشرجة الموت: بسبب التشنجات وتقلص العضلات وتراكم الغاز داخل جسم الإنسان قد تتشنج أيضاً العضلات المتحكمة بالحبال الصوتية مما يسبب خروج أصوات من الجثث، قد تكون آهات أو صرير أو حتى أصوات تنفس!

7. “مع كل حالة وفاة يوجد حياة جديدة”: في حالات نادرة عندما تكون المرأة على وشك الولادة قبل أن تموت قد يتم دفع الجنين لخارج الرحم بسبب ضغط الغازات داخل بطن المرأة، وقد سجلت حالتين من هذا النوع إحداهما في عام 2005م في ألمانيا، والثانية في الهند في عام 2007م، وقد يبقى الجنين على قيد الحياة مثل ما حدث مع حالة 2007م.

ا

مجد دريباتي

مجد دريباتي

طالب في كلية الهندسة المدنية، مهتم بالأدب والموسيقا والسينما، كاتب محتوى ومترجم في عدة مواقع الكترونية.

الاطلاع على جميع المقالات