هل يستحق تناول الفيتامينات المخاطرة؟ تعتبر الفيتامينات المتعددة المكملات الغذائية الأكثر مبيعًا في الوقت الرهان، إذ يستخدمها الأشخاص من جميع الطبقات السكانية، والأعمار، وبما أنه يوجد الكثير من تركيبات وأنواع الفيتامينات المتعددة، يشكل هذا المكمل الغذائي فرعًا كاملًا من صناعة مكملات الأغذية.

عادة ما تتناول وسائل الإعلام، والمواقع الإلكترونية استخدام الفيتامينات المتعددة، ونادرًا ما يُحذر من استخدامها، وتنصح العديد من المقالات، والخبراء بها كمكملٍ غذائي للصحة العامة، إلا أنها تتكون من العديد من المركبات، وليس من الحكمة تناول المكملات الغذائية المختلفة من غير سبب وجيه، إذ لا يحتاج الجميع تناول الفيتامينات المتعددة، وقد يستفيد من تناولها الأشخاص الذين يعانون من نقصٍ في إحدى العناصر الغذائية، والذي لا يمكن علاجه بتغييرات في النظام الغذائي، ولكن ذلك يعتمد أيضًا على نوع الفيتامينات التي يبتاعونها.

الفيتامينات المتعددة القياسية: تحتوي تركيبة الفيتامنيات المتعددة الأكثر شيوعًا، وبحثًا على 100% من القيمة اليومية الموصى بها من العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم، إلا أن بعض المركبات كالمغنيسيوم، والكالسيوم، كبيرة كثيرًا لتتمكن كبسولة من احتوائها، كما يتم استثناء الحديد في كثير من الحالات، وتعتبر الفيتامينات المتعددة القياسية فعالة، ويُنصح باستخدامها للأشخاص الذين يعانون من نقص في العناصر الغذائية، ولا يحصلون على الكمية الكافية منها من النظام الغذائي، ولكن من الجدير بالذكر أن تغيير العادات والنمط الغذائي أكثر فاعلية، وأمتع من تناول المكملات الغذائية لعلاج ذلك النقص.

وعلى الرغم من كون الفيتامينات المتعددة القياسية مفيدة للأشخاص الذي يعيشون في أماكن نائية، وفقيرة، والتي لا يستطيع الشخص فيها الحصول على الغذاء، إلا أنه حتى الأشخاص الذين يتبعون نظامًا غذائيًا متنوعَا، يستخدمونها كمكملات وقائية، ومع أن الدراسات تظهر عدم وجود أية أعراض جانبية لاستخدامها، إلا أنه لا يوجد أي نفع لاستخدامها، إن كان الشخص بصحة جيدة بالأساس.

الفيتامينات المتعددة التجريبية: تحتوي بعض صيغ الفيتامينات المتعددة على 100% من القيمة اليومية الموصى بها من الفيتامينات الأساسية، كما تحتوي على مضادات أكسدة إضافية، وبعض المركبات الكيميائية التي توجد في النباتات بشكل طبيعي والتي تدعى بالفايتوكيميكال،بالإضافة إلى بعض الإدعاءات الطبية المشكوك في صحتها، وبحسب دراسات سريرية، ترتبط تركيبة الفيتامنيات هذه مع ازدياد خطر الإصابة بالسرطان، إذ تقوم معظم تلك الإدعاءات على احتواء تلك الفيتامينات على فيتامين إي، والذي يمكن أن يكون ضارًا عند أخذه بجرعات أعلى من 400 وحدة دولية (أي أكثر ب18 مرة من القيمة اليومية الموصى بها).

كما أن بعض الإضافات الأخرى لا جدوى منها، ولا تعود على صحة الإنسان بأي فائدة، كزيادة محتوى تلك الفيتامينات من فيتامين سي على سبيل المثال، الأمر الذي لا يرتبط بأية فوائد، بالإضافة إلى اللايكوبين، الذي يضاف بناءً على أدلة أولية وغير محتمة، والذي لا يملك أي تأثير في الغالب، عندما يؤخذ عن طريق المكملات الغذائية، وتُسوق تركيبات الفيتامينات المتعددة تلك على أنها تحسين وتطوير على تركيبات الفيتامينات المتعددة القياسية، إلا أنها غير موصى بها بتاتًا، إذ يمكنها أن تضر بصحتك في أسوء الحالات، أما في أفضل الحالات ما هي إلا فيتامينات متعددة قياسية بسعر أعلى.

الفيتامينات المتعددة المفرطة: ومع أن الفيتامينات المتعددة التجريبية تميل إلى تخطي القيم اليومية الموصى بها من العناصر الغذائية المختلفة، إلا أن الفتيامنيات المتعددة المفرطة تحتوي على تركيبات لا تعطي التوصيات أية أهمية، وتُسوق على أنها مكملات للصحة العامة، سواء أكانت تحتوي على فيتامين سي، أو ثوم، أو أعشاب أخرى، ولا تعتبر هذه الفيتامينات المتعددة فيتامينات في الواقع، بل هي خليط من مكملات غذائية، ومركبات أخرى.

ويجدر بالشخص تجنب الفيتامينات، والمكملات الغذائية التي تحتوي على العديد من المركبات مجهولة الجرعة، بحجة ما يسمى بصيغة المالك، أي صيغة أو تركيبة حصرية للجهة المصنعة، إذ لا يوجد أبحاث علمية كافية على مكوناتها، ولا تفي البحوث الموجودة على المكملات الغذائية بالغرض، لأنها تؤثر على الجسم بشكلٍ مختلف عند تناولها معًا، كما أنه من المستحيل تحديد تأثير المكملات الغذائية، والفيتامينات من دون توفر أية معلومات عن الجرعات، أو المكونات، ويمكن تناول المكملات الغذائية، والفيتامينات التي تحدد مكوناتها، وكمية تلك المكونات، ولكن من المهم استخدام الفيتامينات التي تحتوي على عناصر غذائية تفيد حالتك الصحية.

هل أحتاج فيتامينات؟ كباقي المكملات الغذائية، لا يجدر بالشخص المداومة على استخدام الفيتامينات المتعددة دون سبب وجيه، اقرأ أولًا الملصق الموجود على العبوة، واسأل نفسك الأسئلة الآتية: ما هي المكونات الموجودة في هذا المكمل الغذائي التي تفيد هدفي وحالتي الصحية؟ ما هي المكونات الموجودة في هذا المكمل الغذائي، والتي لا تفيد حالتي الصحية؟ هل ستؤذيني هذه المكونات، أو تؤثر علي بطريقة عكسية؟ إن اشتريت كل مكون لهذه الفيتامينات المتعددة وحده، هل سيكلفني أكثر من شراء هذه المكمل الغذائي، أم أقل؟

المصدر

قصي أبوشامة

قصي أبوشامة

قصي أبوشامة
مهندس مدني من الأردن، أسعى إلى زيادة الوعي في التقدم المعرفي والمنهج العلمي وتعزيز بنية الفرد العربي ثقافياً وإنسانياً

الاطلاع على جميع المقالات