الأكثر قراءة مؤخرا

يعاني الإنسان من نقص الحديد (أي لا يحتوي الجسم على كمية كافية من الحديد) نتيجة عددٍ من الأسباب مثل مشاكل الدم والحمية الغذائية السيئة.


يُعتبر نقص الحديد واحداً من الأمراض الشائعة عالمياً، ويعد التعب المستمر أكثر أعراض المرض المألوفة. وسنقوم فيما يلي بعرض 5 من العلامات الشائعة لهذا المرض.

1- الالتهابات المتكررة

تساعد خلايا الدم الحمراء في نقل الأكسجين إلى الطحال، وهو المكان الذي تتم فيه مكافحة العدوى والأمراض، حيث شرحت (مارلين مور) وهي أستاذة الطب والأسرة في كلية الطب في مركز العلوم الصحية بجامعة تكساس.

حيث قالت: “لا يتم إنتاج خلايا الدم البيضاء بشكل كاف إن كنت تعاني من نقص الحديد، كما تنخفض فعالية هذه الخلايا نتيجة عدم حصولها على كمية كافية من الأكسجين، مما يجعل الشخص أكثر عرضة للإصابة بالعدوى.”

2- فقدان الشعر

إن فقدان الشعر أمرٌ طبيعي تماماً وليس علامة على المرض. فمن المعروف أن الشخص العادي يفقد حوالي 100 خصلة من الشعر كل يوم. ولكن إن تجاوز الرقم ذلك الحد فتلك علامة على فقر الدم والناتج عن نقص الحديد.

يحتاج جسمنا إلى الحديد لنقل الأكسجين. وإن توقف وصول الأكسجين إلى بصيلات الشعر فالنتيجة هي تساقط الشعر. لذا يقوم أطباء الجلد بإجراء اختبارات لقياس مستوى الحديد قبل البدء بعلاج تساقط الشعر. خاصة عند الإناث، قد يكون نقص الحديد هو المشكلة الكامنة وراء تساقط الشعر.


3- رغبة في تناول أطعمة غريبة

هناك حالة غير طبيعية يبدأ فيها الشخص بالتوق لتناول مواد غير عادية مثل الطين والطباشير والتراب والورق وغيرها… ووفقاً للأبحاث، إن كنت واحداً من الأشخاص الذين يتوقون إلى تناول مكعبات الثلج أو تتناولها بانتظام، فمن المرجح أنك تعاني من نقص الحديد.

ولوحظ انتهاء هذه الرغبة الغريبة بعد عودة مستويات الحديد عند المريض إلى وضعها الطبيعي. وعلى مر السنين، لوحظ أن هذه الأعراض شائعة جداً عند النساء الحوامل.

4- متلازمة تململ الساقين

متلازمة تململ الساقين أو RLS بالإنجليزية، هي اضطراب ينتج عنه إحساسٌ غير مريح في الساقين، مما يؤدي إلى رغبة قوية في تحريك الساقين. وقد ينتج عنها شعور بالوخز أو التنميل.

تتعلق هذه المتلازمة بالكثير من الحالات الطبية الأخرى، لكن يُعتقد أن نقص الحديد هو المسبب الأكثر شيوعاً بالإضافة إلى اعتلال الأعصاب المحيطي. كما أظهرت دراسات أخرى نسبة أعلى للمتلازمة بين أصحاب مستويات الحديد المنخفضة.


5- تغيرات في الجلد واللسان

يصبح اللسان متورماً، وذا ملمسٍ ناعم بدلاً من الملمس الخشن. وتدعى هذه العلامات بالأعراض الفموية لنقص الحديد. بالإضافة إلى تغير لون البشرة.

يمنح الهيموغلوبين (خضاب الدم) دمنا لونه الطبيعي، مما يكسب بشرتنا اللون الأحمر. ولكن خلايا الدم الحمراء تتأثر بشدة عند انخفاض مستوى الحديد، فيصبح عندها لون الجلد شاحباً. وهناك أعراض واضحة لنقص الحديد مثل الشحوب المفاجئ داخل الجن السفلي والشفتين واللثة.



المصدر