الأكثر قراءة مؤخرا

التمثيل مهنة صعبة فهي تتطلب من الممثلين القيام بأشياء غريبة لأشكالهم من أجل مواءمة أدوارهم السينمائية، تعرف على أكثر الممثلين شهرة الذين قدموا تضحيات كبيرة من أجل أدوارهم البطولية:

1- ناتالي بورتمان: فقدت هذا الممثلة 20 رطل من وزنها من أجل دورها في فيلم The Black Swan البجعة السوداء [كراقصة باليه، فقد اتبعت حمية غذائية صارمة تعتمد على الجزر واللوز بالإضافة لممارستها التمارين الرياضية لمدة 5 إلى 8 ساعات يومياً.

The Black Swan
The Black Swan

2- روبيرت دي نيرو: قام دي نيرو بتغيير شكل جسمه فقد عمل على تنمية عضلات جسمه وقد زاد وزنه قرابة الـ 60 رطل لكي يتمكن من لعب دور الملاكم الشهير جاك لاموتا في فلم – Raging Bull- كما أنه خاض ثلاث مباريات في الملاكمة لكي يتقن الدور بشكل جيد، لكن هذا التغير الجذري سبب له طفح جلدي بالإضافة لمشاكل تنفسية.

Raging Bull
Raging Bull

3- روني مارا: قامت هذه الممثلة الأميركية بحلق شعر رأسها بالإضافة لحصولها على العديد من ثقوب الوجه من أجل دورها في فلم – Girl with the Dragon Tattoo- متخليةً بذلك عن مظهرها الأنثوي، وبسبب هذا الدور ترشحت مارا على جائزة أفضل ممثلة.

Girl with the Dragon Tattoo
Girl with the Dragon Tattoo

4- توم هانكس: قضى الممثل توم هانكس سنة كاملة في خسارة الوزن وتمكن من خسارة 50 رطل لكي يتمكن من أداء دور المهندس في فلم –Cast Away- الذي كان يعيش بالمدينة قبل تعرضه لحادث طائرة والعيش في عزلة على جزيرة مهجورة لمدة أربع سنوات كما أنه قام بترك لحية طويلة.

Cast Away
Cast Away

5- جون ترافولتا: قام جون ترافولتا بارتداء بدلة من الدهون تزن 30 رطلاً كما أنه قد خضع لخمس سلعات من تحضير الماكياج يومياً للعب دور الوالدة ترايسي في فيلم –Hairspray-

Hairspray
Hairspray

6- هيلاري سوانك: أمضت هيلاري سوانك أسابيع عديدة للتحضير البدني والعقلي لدور فتاة متحولة جنسية تنتحل هوية ذكورية تحت اسم براندون تينا في فلم –Boys Don’t Cry- لم تكتفي سوانك بقراءة الكتب والبحث عن روايات المتحولون الجنسيون بل إنها عاشت كذكر لمدة شهر فقد قامت بقص شعرها وشدت صدرها، وبسبب هذا الدور حازت هيلاري سوانك على جائزة الأوسكار كأفضل ممثلة.

Boys Don’t Cry
Boys Don’t Cry

أما المرتبة الاولى فسوف تذهب الى: كريستن بيل

كريستن بيل
كريستن بيل