الأكثر قراءة مؤخرا

تعتبر العملية الجنسية أمراً رئيسياً من أجل استمرار الجنس البشري بالإضافة إلى المتعة الكبيرة التي يحصل عليها الإنسان جراء ممارسته للجنس، لكن ما الذي يحدث لجسم الإنسان أثناء ممارسة الجنس؟

وهل يشترك الجسم بأكمله في العملية الجنسية أم الأعضاء التناسلية فقط؟ هذا ما سنتعرف عليه في المقال التالي.

1. مرحلة الاستثارة

تبدأ هذه المرحلة بمجرد إحساس الإنسان بأي أمر مثير له سواء بالسمع أو بالنظر أو باللمس.

ويختلف “المثير” من شخص إلى آخر إلا أنه بمجرد وصوله سيبدأ المخ بإفراز هرمون السيروتونين مما يسبب السعادة والحماس، تبدأ بعدها حدقة العين في الاتساع بالتزامن مع إفراز هرمون الأدرينالين في الجسم.

يتزايد بعدها معدل التنفس وسرعة نبضات القلب ليبدأ الدم بالتدفق بشكل كبير جداً إلى أعضاء الجسم كافة وبالأخص الأعضاء الجنسية.

– الذكر: ينتصب العضو الذكري بسبب تدفق الدم فيه ويكبر حجم الخصيتين وقد تتضمن العملية انتصاب حلمة الثدي عند الذكور.

– الأنثى: يبدأ الأمر بإفرازات المهبل وانتصاب حلمات الثدي بالإضافة إلى تضخم شفرات المهبل الداخلية والخارجية.

2. المرحلة الثانية (ما قبل بلوغ الذروة)

تزداد معدلات التنفس وضربات القلب أكثر وتكبر خصيتا الرجل بشكل ملحوظ ويتورد مهبل المرأة نتيجة التدفق الدموي الكبير.

تستمر هذه الحالة حتى الوصول إلى الرعشة الجنسية، يفرز عندها هرمون النورأدرينالين الذي يثير الخلاايا العصبية ويسبب انقباض الأوعية الدموية وهو المسؤول عن شعورنا بالمتعة بعد العملية الجنسية.


3. المرحلة الثالثة (الرعشة الجنسية)

لا تدوم لأكثر من عدة ثواني، تبلغ معدلات التنفس وضربات القلب ذروتها، ويستهلك الإنسان الأوكسجين بشكل كبير للغاية كما تتعرض عضلات الجسم لتقلصات لا إرادية.

وتقوى حاسة الشم بشكل كبير؛ عند الرجال تحدث انقباضات منتظمة لعضلات بطانة القضيب ثم يتم القذف.

أما عند النساء فإنهن يتعرضن لانقباضات منتظمة لعضلات بطانة الرحم والثلث الأول من عضلات المهبل بمعدل 8-10 مرات في الثانية ولعدة ثواني.


4- المرحلة الأخيرة (الاسترخاء)

يعود الجسم إلى وضعه الطبيعي بشكل تلقائي حيث يتبدأ معدلات التنفس وضربات القلب بالانخفاض تدريجياً ويشعر كلا الطرفان بالحاجة للاقتراب من بعضهما أكثر.

يحتاج الذكر بعدها لعدة دقائق وربما ساعات للدخول في العملية الجنسية من جديد، أما الأنثى فيمكنها العودة بسرعة لممارسة الجنس والإحساس بالرعشة الجنسية مرة أخرى بدون أي استراحات.

المصدر

مجد دريباتي

مجد دريباتي

طالب في كلية الهندسة المدنية، مهتم بالأدب والموسيقا والسينما، كاتب محتوى ومترجم في عدة مواقع الكترونية.

الاطلاع على جميع المقالات