معلومات وحقائق عن صدام حسين . (الاسم: صدام حسين المجيد التكريتي. الميلاد: 28 نيسان 1937. الوفاة: 30 كانون الأول 2006 (69 سنة)). قائد ديكتاتوري عراقي ، هو رابع رئيس للعراق. أقام حرب مع إيران عام 1980، وقام أيضاً بشن غزوة على الكويت عام 1990. قام بحملة الأنفال وهي حملة إبادة جماعية للأكراد، وأيضاً قام بإبادة جماعية أخرى في حلبجة. وأقسى جرائمه كانت حادثة الدجيل وهي التي أودت بحياته. كان مساعد رئيسي في احتلال أمريكا للعراق بسبب أعماله الوحشية. سوف نتعرف أكثر على حياة هذا الديكتاتور.

1. حصل على جائزة اليونسكو لرفع مستوى جودة الحياة في العراق

معلومات وحقائق عن صدام حسين سيرة حياة صدام حسين المجيد التكريتي قائد ديكتاتوري عراقي رابع رئيس للعراق حادثة الدجيل قصة حياة

شغل حسين منصب نائب رئيس حزب البعث من عام 1968 إلى عام 1979. وفي ذلك الوقت، أنشأ برنامج لمحو الأمية على مستوى البلاد، حيث أقام حلقات قراءة في مدن العراق. وقام ببناء الطرق والمدارس والمستشفيات وحفر نظام الصحة العامة. كرمت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة “اليونسكو” إنجازه في المساعدة على القضاء على الأمية في بلده.

2. تربى الشاب من قبل أم عازبة

معلومات وحقائق عن صدام حسين سيرة حياة صدام حسين المجيد التكريتي قائد ديكتاتوري عراقي رابع رئيس للعراق حادثة الدجيل قصة حياة

تربى صدام على يد والدته بعد اختفاء والده. والتأثير الرئيسي للذكور في حياته كان عمه، الذي كان عضواً في حزب البعث. بعد وفاة شقيقه بالسرطان، لم تعد والدته قادرة على رعاية صدام وعاش مع عمه القومي العربي في بغداد.

3. احذروا الرؤساء العراقيين الذين يحملون السيوف

معلومات وحقائق عن صدام حسين سيرة حياة صدام حسين المجيد التكريتي قائد ديكتاتوري عراقي رابع رئيس للعراق حادثة الدجيل قصة حياة
بعد محاولة اغتيال فاشلة للرئيس العراقي عبد الكريم قاسم، هرب صدام إلى سوريا ، ثم مصر، حيث درس القانون. عندما تم إقصاء قاسم للأبد في عام 1963، عاد صدام المحامي المتعلم إلى العراق وحزب البعث.

4. لقد قضى على حضارة بأكملها

اتهم صدام عرب الأهوار العراقيين بالتواطؤ مع الإيرانيين خلال الحرب العراقية الإيرانية بين عامي 1980 و 1988، وذلك من أجل قتلهم سهولة. كانت المساحة التي تبلغ مساحتها 9000 كيلومتر مربع تتضاءل ببطء إلى 760 في وقت الغزو الأمريكي عام 2003. أما الأشخاص الذين كانوا يسكنون هذه الأراضي فقد قتلوا أو أُجبروا على الفرار من غضب صدام المجنون. بعد الإطاحة بالدكتاتور، دمر العراقيون السدود التي منعت المياه من العودة إلى الأراضي الرطبة وبدأ سكانها القدماء في العودة.

5. السجن، المحاكمة، الإعدام

قضى صدام فترة طويلة بالسجن لأنه في البداية كان غير متعاون بالمحكمة وتم تغيير ثلاثة قضاة في نفس القضية، وبعد استسلامه وبدء الدفاع عن نفسه، عام 2006 حكم على صدام بالإعدام شنقاً حتى الموت، لما فعله من جرائم ضد الإنسانية. ونفذ أمر الإعدام في 30 كانون الثاني عام 2006 في بغداد.

مصدر 1

مصدر 2

مجد دريباتي

مجد دريباتي

طالب في كلية الهندسة المدنية، مهتم بالأدب والموسيقا والسينما، كاتب محتوى ومترجم في عدة مواقع الكترونية.

الاطلاع على جميع المقالات

اضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الأكثر قراءة مؤخرا