الأكثر قراءة مؤخرا

تحتوي بعض النباتات على مركبات كيميائية طبيعية تدعى بالفايتواستروجين–Phytoestrogens. و تقوم بعض هذه المركبات بالدفاع عن النباتات ضد العدوى بينما يتمتع البعض الآخر منها بمزايا مضادة للأكسدة. و تتميز مركبات الفايتواستروجين ببنيتها الكيميائية المشابهة لهرمون الاستروجين الأنثوي، و يعتبر الاستروجين هرمونا مهما لصحة المرأة و الرجل على حد سواء إلا أنه يوجد بنسبة عالية عند النساء مقارنة بالرجال. إن تشابه الهرمون الأنثوي النباتي مع الاستروجين الطبيعي يجعل مستقبلات الاستروجين في الخلية تتلقاه من الدم بشكل عادي. و من الجيد أن الفايتواستروجين أقل تأثيرا على الجسم من الاستروجين، إلا أنه قد يتسبب في إعاقة الاستروجين أو تقليد أثره على الجسم.

بعض أنواع الفايتواستروجين و أماكن تواجدها في الأطعمة:

الليغنان-Lignans- : يوجد في العديد من الأطعمة الغنية بالألياف كالبذور و الحبوب و المكسرات و الفواكه، كما يعتبر بذر الكتان أشهر نجوم هذه الفئة.

الأيزوفلافونز-Isoflavones-: و يكثر تواجدها في فول الصويا و بعض البقول و المكسرات و النبيذ.

ريسفيراتول-Resveratol-: يوجد في بعض الفواكه و التوت و الشوكولا و الفول السوداني و النبيذ الأحمر. و يعتقد أن هذه المادة مسؤولة عن بعض الخصائص الصحية للنبيذ الأحمر.

كويرسيتن–Quercetin: يوجد في العديد من الفواكه و الخضروات و الحبوب.

تأثير مركبات الفايتواستروجين على الرجال و صحتهم الجنسية: إن أكثر ما يثير قلق العلماء هو تأثير هذه المركبات على خصوبة الرجال و صحتهم الجنسية. و تم تعريض مجموعة من ذكور الفهود لكميات عالية من الفايتواستروجين فانحسرت خصوبتهم بشكل كبير. و مع ذلك مازال بعض العلماء يعتقدون أن التأثير قد لا يتطابق مع البشر. و حتى الآن لا يوجد دليل قاطع بتأثير الفايتواستروجين على خصوبة الرجال. و من الدراسات الملفتة دراسة أجريت على تأثير الأيزوفلافونات من فول الصويا على الرجال ووجدت أنها لم ترفع نسبة الهرمون الأنثوي عند الرجال عن الحد الطبيعي كما لم تتأثر مستويات الهرمون الذكري لديهم البتة.

و قامت إحدى الدراسات بإعطاء 40 غرام من مكملات الأيزوفلافونات لمجموعة رجال على مرور شهرين و في نهاية المطاف لاحظ العلماء أن حجم السائل المنوي و نوعيته لم يتأثرا قط. إلا أن دراسة أخرى عارضت الأمر برمته، فتناول مجموعة من الرجال كميات كبيرة من فول الصويا الغني بالأيزوفلافونات فقل لديهم عدد الحيوانات المنوية إلا أنه لم يتم إثبات أن الأيزوفلافونات هي السبب. و مازال البحث قاماً.

فوائد صحية مؤكدة للفايتواستروجين: تفيد العديد من الدراسات بوجود منافع صحية للفايتواستروجين و منها تقليل ضغط الدم و تحسين مستويات السكر فيه و تقليل خطر الإصابة بسرطان البروستاتا. و من جهة أخرى تفيد هذه المركبات بتقليل الالتهابات و خفض مستويات الكوليسترول الضار. و يبقى الاعتدال في تناول الأطعمة هو المفتاح الرئيس لصحة سليمة خالية من الأمراض لأن التطرف في أي أمر يجعله ذو مخاطر محتملة.

مصدر