الأكثر قراءة مؤخرا

وفقًا لتقرير جديد جمع بيانات مستخدمي المواقع الإباحية، فقط وجد أن النساء تتصفح المواقع الإباحية من الموبايل أكثر من الرجال! لقد تم التأكّد من ازدياد نسبة النساء المشاهدات للمحتويات الإباحية ولكن البحوث الجديدة للمواقع الإباحية كشفت المزيد من الأمور التي تتعلق باستخدام النساء للمواقع الترفيهية للبالغين.

ولقد تبيّن أن 80% من النساء يتصفحن المواقع الإباحية عبر الموبايل بينما كانت نسبة الرجال 69%، -71% من النساء كانوا يتصفحون الموقع عبر هواتفهم الذكية بينما ال 9% الباقية كانوا يتصفحون من أجهزة التابلت ((الأجهزة اللوحية)). هذه يعني أن النساء أقل استخداماً للحواسب المكتبية من الرجال بنسبة 34%.

عندما يتعلق الأمر بالوصول للمحتوى الإباحي عبر الموبايل فإن النساء يزيدون الرجال بنسبة 16%، وبنسبة 10% للوصول لنفس المحتوى عبر التابلت. هذا التقرير الذي صدر في بداية عام 2017 كشف أن 26% من متصفحي الموقع هم من الإناث. أفاد التقرير أيضاً بأن انخفاضاً هائلاً لنسبة تصفّح الموقع قد حدث خلال مسيرة حقوق المرأة التي أُقيمت في كانون الثاني من هذا العام حيث خرج ملايين النساء حول العالم مطالبين بالمساواة.

لقد تزايد استخدام الموبايلات للوصول إلى المحتويات الإباحية بالنسبة للجنسين على السواء خلال السنوات القليلة الماضية وهو ما يشكل الآن نسبه تُقدر ب 72% حول العالم ولكن نسبة النساء اللواتي يقمن بذلك كانت دائماً أعلى. ولعلّه من غير المستغرب أن يكون جيل الألفية الثالثة أي من تتراوح أعمارهم بين 18 -34 هم من مهّدوا الطريق لهذا الارتفاع السريع في مشاهدة الأفلام الإباحية عن طريق الموبايل، حيث أن النساء كبار السن يستخدمون الحواسيب المكتبية للوصول لهذا المحتوى وكذلك الرجال الكبار أيضاً.

وجدت التقارير أيضاً ان المملكة المتحدة لديها ثالث اكبر نسبة نساء تستخدم الموبايل للوصول إلى المحتوى الإباحي وتُقدّر ب86% خلف الولايات المتحدة الأمريكية بنسبة 89% وجنوب أفريقيا بنسبة 91%. ويجدر بنا القول بأن السبب وراء تفضيل النساء لمشاهدة الأفلام الإباحية عبر الموبايل غير معروف إلى حد الآن.


المصدر