الأكثر قراءة مؤخرا

أعتقد أنك من الكثيرين الذين لا يعرفون بعد كيف تحصل المواقع الالكترونية على أرباحها مع أنها تقدم كل محتوياتها من مقالات أو أخبار أو صور أو فيديوهات بشكل مجاني للمتابعين، لذلك سنتطرق في هذا المقال على هذا الموضوع الهام والشيق والذي سيدهشك بأغرب الحقائق.

بداية القصة: في البداية كان يعتمد غالبية الناس على الصحف الحكومية للتعرف على آخر الأخبار المحلية والعالمية وبسبب انتشار الصحف في العالم وإقبال الكثيرين عليها بدأ الكثيرون بإنشاء الصحف الخاصة بهم واستخدام عناوين كاذبة أو مبالغ بها من أجل الحصول على انتباه القراء، هذا ما دفع الصحف الحقيقية والتي تقدم محتوى واقعي ومفيد بطلب أجور رمزية من القراء من أجل الحصول على المحتوى الحقيقي والواقعي وعندها بدأ عهد جديد من الصحافة التي تكسب كل فوائدها من الإعلانات المنشورة في الصحف، حيث كان الأمر بغاية البساطة .. تقدم الشركات التي تريد نشر إعلان لها في الصحيفة مبلغاً من المال وبهذه الطريقة تستفيد الشركة المعلنة والموقع الذي ينشر الإعلان لأن هذا الإعلان يصل إلى الكثير من الأشخاص وبنفس الوقت تكسب الجريدة أجرة نشر الإعلان.

أين هي هذه السياسة اليوم؟ بعد الصحف الورقية وصلت هذه السياسة إلى الإذاعات الحكومية وقنوات التلفاز التي بدأت بالاستفادة من المبالغ المالية المقدمة من قبل الشركات التي تنشر الإعلانات عليها وعندها بدأت الصحف والإذاعات ومحطات التلفاز بتقديم محتوياتها بشكل مجاني من أجل الحصول على أكبر قدر ممكن من القراء أو المستمعين أو المشاهدين وبالتالي ستشتهر هذه المحطات والصحف بسبب كثرة المتابعين مما سيدفع الشركات إلى نشر الإعلانات فيها.

أين المواقع الالكترونية من كل هذا؟ استمرت المواقع الالكترونية على هذا المنوال إلا أنه لم تحتاج هذه المواقع منذ البداية بطلب مبالغ مالية، فقد سار الأمر على الشكل التالي.. تم إنشاء آلاف بل ملايين المواقع الالكترونية التي تقدم المحتويات المختلفة إلا أنه لم تنجح وباءت هذه المحاولات بالفشل، الأمر الذي أظهر عدد قليل من المواقع على الساحة الالكترونية بسبب ما تقدمه من محتوى محبب ومرغوب ومفيد، عندها بدأت شركات الإعلان بتقديم الأموال لهذه المواقع لكي تصل إعلاناتها إلى أكبر قدر ممكن من الأشخاص.

هل يوجد مواقع مجانية بالكامل وبدون اي إعلانات؟ في الحقيقة نعم يوجد العديد من هذه المواقع ولكنها في غالبها عبارة عن مواقع خاصة بالمنظمات الحكومية كمواقع الوزارات أو السفارات أو مواقع خاصة بالخدمات البنكية وغيرها من الخدمات التي تهدف لإرضاء المستخدم فقط، وتكون هذه المواقع ممولة بشكل شخصي أو عن طريق المؤسسة التي تمثلها على شبكة الإنترنت.

وهكذا هو الأمر اليوم عند إنشاء موقع الكتروني معين، فإنه يأخذ الكثير من الوقت لكي يثبت نفسه أمام باقي المواقع الالكترونية والشركات قبل أن يتم نشر الإعلانات عليه، ببساطة لا يوجد أي ربح أو مردود مادي للموقع الالكتروني قبل أن يتم نشر الإعلانات عليه.

مجد دريباتي

مجد دريباتي

طالب في كلية الهندسة المدنية، مهتم بالأدب والموسيقا والسينما، كاتب محتوى ومترجم في عدة مواقع الكترونية.

الاطلاع على جميع المقالات