الأكثر قراءة مؤخرا

تعد الشيطانية إحدى العقائد الأكثر إثارًة للجدل في العالم، مهما كانت الأشكال والأسماء التي تتخذها. ورد اسم الشيطان، الذي لا تعرفه أو تعترف به كل المجموعات الشيطانية، في الكتاب المقدس العبري والمسيحي باعتباره عدو الله الأول والأكثر شرًا في الكون. ونتيجًة لذلك، يخشى كثير من الناس التعابير التي تتضمن العبادة الشيطانية والرموز الشيطانية.

تشمل مصطلحات مثل الشيطانية ، الشيطاني ، وحتى اسم الشيطان ، مجموعة متنوعة من المعتقدات الأيديولوجية والفلسفية والروحية. يمكن أن تختلف المجموعات الشيطانية  تمامًا عن بعضها البعض، ولكنها تستخدم نفس المصطلحات. هناك طرق مختلفة لتصنيف المجموعات الشيطانية وفقًا للطريقة التي تؤمن بها كل مجموعة وتتصرف بحسبها. لا تمارس كل هذه المجموعات الطقوس الشيطانية، كالمشاركة في العبادة الشيطانية، قراءة الإنجيل الشيطاني، استخدام الرموز الشيطانية التقليدية، أو حضور كنيسة الشيطان .

لا تؤمن كل المجموعات الشيطانية بالآلهة أو الأرواح. في حين أن بعضها تؤمن بالكيانات الروحية، إلا أن بعضها الآخر لديها نظرة مادية عن العالم، وفيما يتعلق بالإيمان والدين، هم ملحدون أو لاأدريون. ومن ناحية أخرى، يرى الشيطانيون الذين يؤمنون بالأرواح أن الشيطان هو إله أو روح شريرة ولكن يستمرون بالتفاعل معه وغيره من الأرواح الشريرة. على النقيض من ذلك، يرى الملحدون والاأدريون الشيطانية على أنها فلسفة تظهر في نمط حياة معين، وغالبًا ما تتميز بالتشكك بالسلطة؛ كما أنهم لا يمارسون الطقوس الشيطانية، على عكس الشيطانيين الروحيين الذين يمارسونها.

تشمل المجموعات الشيطانية مجموعة واسعة من أتباعه. بعض الشيطانيين هم مراهقون يزعمون أنهم مجموعات شيطانية وسحرة. يمارس هؤلاء الشباب الأنشطة الشيطانية الترفيهية والتي غالبًا ما تشمل لعب الأدوار الوهمية، سماع موسيقى الميتال الصاخبة التي تحوي كلمات شيطانية، وتعاطي المخدرات. تنتمي المجموعات الشيطانية الأخرى إلى جماعات هدفها أقل تسلية. يقتصر هذا النوع من الجماعات الشيطانية على فئة معينة تمارس طقوسًا غامضة. كما أنهم يكونون غالبًا بالغين، وليسوا مراهقين.

للمنظمات الشيطانية أهداف مختلفة. بعضها عام، وبعضها الآخر خاص. تكون المجموعات العامة غالبًا منظمات دينية غير ربحية، ويمكن أن يكون لها وضع معفى من الضرائب في الولايات المتحدة. تنتج هذه المجموعات الشيطانية الفرعية معظم الأعمال الأدبية، ومعترف بها من قبل الجيش الأميركي. ومع ذلك، هناك مجموعات خاصة تعمل بشكل سري إلى الغاية.


اقرأ أيضًا: 

الشيطانية : 5 حقائق لم تكن تعرفها عن عبدة الشيطان

ديانا نعوس

ديانا نعوس

طالبة في كلية الصيدلة، هدفي واحد هو العلم، وأؤمن بأنه الطريق الوحيد نحو الرقي، الطريق الوحيد نحو التغيير، الطريق الوحيد نحو الأفضل.

الاطلاع على جميع المقالات