” اخسر ست انشات من محيط خصرك في شهرين” و” اخسر خمسة كيلوغرامات في خمسة أيام” و” أسرع طريقة لخسارة الوزن” وغيرها من العناوين التي تشطب أنظار كل من يرغب في تقليل وزنه والتمتع بالرشاقة والصحة. وبالفعل تنجح العديد من الحميات في خفض الوزن بطرق هائلة تكاد لا تصدق وفقاً للفترة الزمنية التي تستغرقها فيشعر الشخص بسعادة عارمة حيال تغيرات جسده، لكن هل يجب أن يشعر بالقلق بدلاً من ذلك أم فعلا هذه السعادة غير مشروطة ومطلقة؟ نقدم لكم حفنة من مخاطر الفقدان السريع للوزن.

انخفاض معدل الاستقلاب

يحدث فقدان الوزن السريع بسبب خفض كمية السعرات الحرارية التي يتم استهلاكها فمثلا قد تقلل استهلاكك من 3 آلاف سعرة حرارية إلى 1200 فقط. تقبع المشكلة في آلية عمل أجسامنا واستجابته للأمر فعند حرمانه من الكمية الاعتيادية من السعرات الحرارية سيجعلك تدخل في حالة التضور من الجوع لأنه سيفهم أنه ثمة قلة في مخزون الطعام لديك فيقلل الاستقلاب تلقائياً ليساعدك على الحفاظ على طاقتك مما سيجعلك تكتسب المزيد من الدهون.

عدم الكفاية من تناول المغذيات الضرورية

تقوم العديد من الحميات الغذائية على حذف فئات غذائية بكاملها مما ينتج عنه نقص في العديد من الفيتامينات والأملاح المعدنية والمغذيات الهامة فعلى سبيل المثال تقوم بعض الحميات الغذائية بحذف مشتقات الألبان والأجبان مما يسبب نقص الكالسيوم في الجسم. عليك أن تعرف أنه من الهام أن تكون الحمية الغذائية متوازنة بالمواد الأساسية فتقليل الكمية يجب أن يكون مدروساً لتحصل على المواد الهامة لجسمك.

قد تخسر عضلاتك بدلاً من خسارة الدهون

عندما تخضع لحمية غذائية ما فأنت ترغب بالتخلص من النسيج الشحمي لديك وليس العضلات، لكن عند اتباعك لحمية غذائية قاسية ستبدأ عضلاتك بالضمور لأن الجسم قد يفكك العضلات ليستخدمها كطاقة ويزداد الأمر سوءاً مع فقدان العضلات لأن قلتها في جسمك ستقلل الاستقلاب لديك.

يمكن أن تصاب بالجفاف

ستخسر وزنك بسرعة خلال أول أسبوعين من اتباعك لحمية غذائية قليلة النشويات أو معدومة النشويات وهنا ستخسر الكثير من الماء الذي كان يشغل وزناً في جسدك. إن خسارة الماء بسرعة قد تسبب الجفاف لك بالإضافة إلى الإمساك وألام الرأس وتشنج العضلات وانخفاض الطاقة.

قد تصبح شرهاً

عند خضوعك لحميات سريعة منخفضة السعرات تختل مستويات هرمون الليبتين المسؤول عن التحكم بالشبع والجوع. إن اختلال مستوى الليبتين يسبب الهوس بالطعام والشراهة فعلى الأرجح أنك ستنغمس بتناول الطعام.

المصدر