الأكثر قراءة مؤخرا

هل توجد مخاطر وراء ارتداء الرجال ملابس داخلية ضيقة؟ تتراوح الخيارات المتاحة أمام الرجال بخصوص ارتداء ملابس داخلية ضيقة أو واسعة، اعتمادًا على ما يفضلون، والتكاليف، والراحة المرتبطة بكل نوع منها، إلا أن قليلًا من الرجال على دراية بالمخاطر الصحية المرتطبة بالملابس الداخلية الضيقة، سواء كانت أقرب للموضة أو تكسب شعورًا بالراحة.

لماذا يجدر بالرجال تجنب الملابس الداخلية الضيقة؟ يقول جون أليكس ماسيندي؛ طبيب من جامعة ماكيري أن الملابس الداخلية الضيقية تتداخل مع طبيعة الخصيتين، إذ تتواجد الخصيتين خارج الجسد وهناك سبب واضح وراء ذلك، هذا لأن الخصيتين تخزنان الحيوانات المنوية، والقاعدة العامة تقول أن درجة حرارة الحيوانات المنوية يجب أن تكون أقل قليلًا من درجة حرارة الجسم، ومن الجدير بالذكر أن درجة حرارة الجسم الطبيعية هي 37 درجة.

تأثير ارتداء ملابس داخلية ضيقة: ينتج عن ارتداء الملابس الداخلية الضيقة ارتفاعًا في درجة حرارة الخصيتين، ما يقلل من جودة وعدد الحيوانات المنوية المنتجة ما يؤدي إلى تقليل فرص تخصيب الحيوانات المنوية للبويضة.

ويضيف أليكس بأن الرجال يرتدون ملابس داخلية ضيقة وفقًا لتفضيلاته الخاصة متجاهلين بذلك الآثار الضارة التي قد تحدثها عليهم، كما شدد أليكس على وجود مخاطر أكبر على من ينام مرتديًا هذه الملابس الضيقة. إذ قال «ينام بعض الرجال بملابسهم الداخلية الضيقة مضيقين خناق خصواتهم ما يغير من درجة حرارة الحيوانات المنوية.

وينصح ألكيس الرجال بارتداء ملابس داخلية نظيفة طوال الوقت، ويقول ان المرات التي يجب على الرجال غسيل ملابسهم الداخلية يعتمد بصورة كبيرة على الأنشطة التي يمارسونها، فالرجال الذي يقومون بأعمال متعبة تتضمن حمل أثقال يجدر بهم تغيير ملابسهم الداخلية كل يوم لأنهم يتعرقون كثيرًا. إذ توجد مخاطر صحية عديدة تترتب على ارتداء الرجال لملابس داخلية قذرة، كالشعور بالحكة، والالتهابات، والعدوى البكتيرية، والجروح.

ماذا تقول الممرضات؟ تقول ممرضتين من مستشفى جامعة ماكيري أن الرجال الذي يرتدون ملابس داخلية ضيقة تتأثر خصوبتهم وأنشطتهم الجنسية بصورة ملحوظة، ويقولون بأن الخصيتين تتدلا للأسفل عندما تكونا ساخنتين وتنكمشا عندما تكونا باردتين، فتمثل هذه آلية دفاعية كاستجابة منهما على التغيرات في درجة الحرارة، لذلك فإن الملابس الداخلية الضيقة تتعارض مع هاتين العمليتين

قصي أبوشامة

قصي أبوشامة

قصي أبوشامة
مهندس مدني من الأردن، أسعى إلى زيادة الوعي في التقدم المعرفي والمنهج العلمي وتعزيز بنية الفرد العربي ثقافياً وإنسانياً

الاطلاع على جميع المقالات