الأكثر قراءة مؤخرا

يعرّف “الفيتش” على أنه الهوس الجنسي الذي يثير الشخص جنسياً بواسطة أمور غير جنسية أساساً ولا تتعلق بالممارسة الجنسية، حيث أن وجود الفيتيش الجنسي في أي شخص يقوم على ارتباط فعل ما بصورة مثيرة جنسياً في ذهن الشخص مما يجعل الشخص ينجذب جنسياً للفعل بدلاً من الصورة فيربط عقله بين صورة متكونة وصورة اخرى مثيرة له. تعرّف معنا على أشهر الفيتشات الجنسية الشائعة حول العالم.

فيتش التدخين: يتمثل هذا الفيتش بظهور رغبة جنسية كبيرة لدى شخص ما لرؤيته شخصاً آخر يدخّن حيث أن فعل التدخين يرتبط لدى هذا الشخص بالممارسة الجنسية، ينتشر هذا الفيتش عند الرجال والنساء على حد سواء حيث يصل الشخص الذي يوجد لديه هذا الفيتش إلى النشوة عندما يقوم شريكه الجنسي بالتدخين حيث ترتبط لديه حركات الفم واليدين للمدخن بحركات جنسية تقوم بإثارته.

فيتش الأزياء: يعتمد هذا الفيتش على المخيلة التي يمتلكها الشخص وبما أن الإنسان يعرف بمخيلته الخصبة فقد وصلت نسبة الأشخاص الذين يوجد لديهم هذا النوع من الفيتشات إلى ما يقارب 70% من البشر بحسب الإحصائيات، يتركز هذا الفيتش على أساس واحد مهما اختلفت التفضيلات حيث يقوم الشخص بربط نوع معين من الثياب –سواء كانت زياً موحداً لأحد الوظائف أو نمطاً محدداً من الأزياء كالفساتين والكعوب العالية- بالنشوة الجنسية، يقوم هذا الفيتش على التوافق بين الطرفين والتفاهم الكبير بينهما ليستطيع من يحمل هذا الفيتش من تلبية رغباته بالطلب من شريكه ارتداء نوع معين من الثياب التي تثيره.

فيتش الرضاعة: يعتبر هذا الفيتش من أكثر الفيتشات شيوعاً حيث يرتبط الثدي الأنثوي لدى البشر بكونه عضو للحصول على الغذاء وعضو مثير جنسياً في نفس الوقت، أدى هذا الأمر إلى ظهور ما يسمي بالرضاعة الجنسية وهي أن يرضع الشخص من شريكته الجنسية عن طريق مداعبة الثدي المليء بالحليب بالفم لتحفيزه على الخروج للوصول إلى النشوة الجنسية.

فيتش المراقبة: يعتبر البعض أن مشاهدة العملية الجنسية دون أن يعلم فاعليها تحفز الإثارة الجنسية، فعملية استراق النظر هذه بما فيها من خطورة ولا أخلاقية ترتبط بالصورة التي يكون هذا الشخص قد رسمها عن الجنس بأنه “غير أخلاقي” أو “قذر”.

فيتش الوشم أو البيرسنج: وهو الهوس الجنسي بالشخص ذوي الوشوم حيث تكون هذه الوشوم الموجودة على جسد الشريك -خاصة في المناطق الحساسة-محفّزة للإثارة الجنسية خصوصاً إن كانت هذه الوشوم ذات ايحاءات جنسية، كما يمكن أن يشمل هذا الفيتش الاستمتاع بعملية رسم الوشوم للشريك-كنوع من أنواع السادية الجنسية-أو أن يرسمها الشريك للشخص –نوع من أنواع المازوشية الجنسية-كما يضاف إلى هذا الفيتش فيتشاً آخراً يشابهه وهو الهوس بالشخص الذي يثقب جسده أو “البيرسنج”.