الأكثر قراءة مؤخرا

من السَّهل أن نَشعر بالذَّنب حَول عاداتنا السَّيئة وخُصوصًا مع بِداية السَّنة الجَديدة عندما نرى النَّاجحين من حَولنا يبدؤون بالاستيقاظ في وقت أبكر، يعملون بجهد أكبر ويبدون منظَّمين بِشكل جيّد حتى يشعر من تَبقى بأنهُ سَاذج أو كَسول.

وفقًا لعدّة دراسات فإنَّ أحلامَنا أو أفكارَنا المَليئة بالأمل ربما تَكون أو تُصبح حَقيقة، وأخيرًا لديك جَواب بارِع لِهذا السُّؤال: لماذا أشيائك فَوضوية ومُبعثرة في كل مَكان؟ هل يُمكنك أن تَعتزِل ألعاب الفيديو؟ والجَواب مُمكن أن يكون بِهذه البَساطة: أنا فقط أذكى من المعدَّل ولِذلك وقبل أن تتخلى عن الكَثير من العيوب باسم الإصرار والتَّصميم والمَكانة الرَّفيعة في الوجود استمتع بالحَقيقة التي تَقول بأنَّ عاداتك السَّيئة دَليل على ذكائك، كَم أنت ذَكي؟ احسب عيوبك واكتَشف!

– إذا كان مَكتبك فَوضويًّا: في المرَّة القاِدمة التي يزدري فيها زملاء السَّكن من عاداتِك المُضطرِبة بإمكانِك أن تُخبرَهم بأنَّ ذلك من المُمكن أن يكون علامةً على الذَّكاء العالي وفقًا للطَّبيبة النَّفسيّة كاثلين فوس Kathleen Vohs من جامعة مينيسوتا Minnesota: “إنَّ البيئات الفاقِدة لِلنِّظام تُمثل إلهامًا للخروج من التَّقاليد ومن المُمكن أن تُنتج رؤى جديدة” ومن هنا ربَّما يُمكنك أن تَكون أكثر إبداعًا إذا كُنت تَعمل في مَكان فَوضوي، وهُنا سببٌ آخر للتَّخلّي عن التَّرتيب.

– إن لم يكن لَديك مَكان مُحدد لمَفاتيحك: الفوضويّة كَدليل على الذَّكاء لا تَقتصِر فَقط على مَكتبِك حيثُ تُعتبر المَساحات الفَوضوية وغير المُرتبة وقودًا إبداعيًا وتَمنح إمكانيّة عَظيمة للتَّركيز في أنواع الذَّكاء العالي جدًا: (مثال: ألبرت أينشتاين الذي عُرف عنه كونه فوضويًّا)، المَساحات الفَوضوية تُساعد في تَسليط الضَّوء على الأولويّات، فإذا كانت مَفاتيحُك مَدفونة تَحت كَومة من رَسائل البَريد فرُبَّما تَكون عَلامة على أنَّك كُنت في رحلة إلى مَكتب البَريد.

– إذا كان الدّيكور لديك انتقائيًّا: نُشرت دراسة في Social Psychology Quarterly بعد أن وجدت تَرابطًا بين النَّاس غير النَّموذجيين وذوي العُقول المُنفتحة ومُستويات الذَّكاء الأعلى، إذا كان الدّيكور لَديك لا يُناسب الشَّكل أو الطِّراز التَّقليدي فمن المُمكن أنَّك أذكى من المُعدَّل، إذا كنت تَخلط وتَمزج بين أزمنة وموديلات معينة أو تُخالف القَواعد المُتعارف عليها فرُبَّما يكون ذلك عَلامة على تَفكيرك العَظيم.

– إذا كُنت تَملك القدرة على الاستفزاز: إن امتِلاك الحس الاستفزازي يُمكن أن يُعتبر عَلامةً على الذَّكاء، إذا كُنت مرتاحًا لاستعمال كلِمات اللَّعن والشَّتم والصّور المُثيرة للجَدَل، فإنَّ ذلك من المُمكن أن يدلّ على مُعدَّل ذكاء فوق المُتوسط وفقًا لرَجل الأعمال جون ستانلي هنتر John Stanley Hunter لذلك لا تَقلق من الإساءة للضّيوف وإظهار ذَكائك عن طَريق جَمع مَجموعة الأعمال الفنَّية الخاصَّة بك.

– إذا كنت تَسهر لوقت مُتأخِّر: رُبما تَشعر بالذَّنب من سهرك حتى السّاعة 1 صباحًا على نيتفليكس أو تصفُّح ويكيبيديا حتى وقت مُتأخر من اللَّيل، لكن تُظهر الدِّراسات أن عاداتك الشَّبيهة بعادات البومة رُبما تَكون علامة على مُعدل ذَكاء مُرتفع، بَدلًا من ذلك حاول أن تَجعَل هذه اللَّيالي مُفيدةً ومَليئةً بالإنتاج من خِلال استثمار المَزيد من الوقت في القِراءة.

– إذا كُنت تَضغط زر الغَفوة: ليس من المُفاجئ أن النَّاس الذين يسهرون لوقت مُتأخر يحتاجون للنَّوم أو الغَفوة بشَكل أكبر، ولكنّ وجود مشكلة الاستيقاظ رُبما يكون دَلالة على الذَّكاء، هُنالك ثَلاث عادات لأَصحاب النَّوم الثَّقيل: السَّهر لوقت مُتأخر، الكَسل والعَمل لوقت أقل أو أقصر، كلها تَرتبط بمُعدل الذَّكاء العالي، حتى قبل أن تَبدأ بالشّعور بالذَّنب حول عَدَم الذَّهاب إلى الصّالة الرّياضيَة منذ الصَّباح الباكر فقط عليكَ أن تَعرف أنَّك من المُمكن أن تَكون أذكى من أن تَستيقظ في هذا الوقت وتَحصل على 9 دقائق إضافيّة من النَّوم.

– إن كُنت من هُواة ألعاب الفيديو: لا نَربط عادة مُدمني ألعاب الفيديو بالنَّجاح والتَّحصيل ولكن الأبحاث تَبين أن “ألعاب الفيديو يُمكن أن تُساعد على تَعزيز المَهارات المَعرفية، الذّاكرة الاجتماعيّة، التَّفكير، والإدراك ولذلك لا تَدع أي شخص يقول لك أنك تُضيع وقتك في ألعاب الفيديو.

– تطبيق نيتفلكس Netflix: لن نربط نيتفلكس بالذَّكاء بالضَّرورة ولكن عَلامتين من عَلامات الذَّكاء العالي تُشير إلى العَكس: الكَسَل والانطِواء، في الواقع إذا كُنت تُفضل قضاء الوقت وحيدًا رُبما تكون أعلى ذكاءً من المعدَّل.