الأكثر قراءة مؤخرا

من المعروف اليوم أن الدورة الشهرية عند النساء لا تقتصر فقط على الإباضة والحيض، ويعلم الجميع أن الأنثى تعاني قبل وخلال دورتها الشهرية من تبدل في مستويات الهرمونات لديها كما تعاني من عدة آلام واضطرابات نفسية وجسدية مؤقتة –لكن تظهر هذه الأعراض غالباً قبل الحيض ببضعة أيام-، لكن ماذا إن قلنا لك أن هذه الأعراض تظهر عند الرجال أيضاً وأن الرجال يختبرون الدورة الشهرية كما يحدث مع النساء تماماً لكن بدون حيض أو إباضة!

أظهرت دراسة بريطانية أن ربع الرجال حول العالم يعانون من التشنجات المشابهة للآلام التي تختبرها النساء خلال الدورة الشهرية، لذلك يمكن القول أن الرجال يختبرون الدورة الشهرية أيضاً!

صرح الطبيب جيد داياموند Jed Diamond -وهو أحد الاختصاصيين الذين يدرسون احتمالية وجود دورة شهرية للرجال- أن الرجال يتعرضون لتبدلات في هرموناتهم تماما كتلك التي تحدث مع النساء حيث يصبح الرجال شديدي العدوانية بسبب تغير نسب هرمون التستوسترون، وترافق نقص مستوى هذا الهرمون عند الرجال مع الاكتئاب.

يمكن لنسب هذا الهرمون أن تتبدل عند الذكور الصغار بالعمر أكثر من 4 مرات خلال نفس اليوم، في حين أنه لا يوجد شرح واضح لكيفية تغير هذه النسب من يوم إلى آخر أو من أسبوع إلى آخر.

وزع القائمون على الدراسة استبياناً على عدد من المشاركين وصل إلى 2400 شخص نصفهم من الرجال ونصفهم من النساء، تناول الاستبيان موضوع تعرض الرجال للأمور التي تتعرض لها النساء خلال الدورة الشهرية، كانت النتائج صادمة حيث تبين أن 26% من الرجال يعانون من نفس الأعراض التي تعاني منها النساء، واعترفت 58% من النساء أن شركائهن الذكور يعانون من هذه الاضطرابات.

أهم الاضطرابات التي عانى منها الذكور في كل شهر حسب الاستبيان السابق: الغضب (56%)، التعب (51%)، تناول المثلجات والشوكولا بشراهة (47%)، الجوع الدائم (43%)، الحساسية النفسية الزائدة (43%).

وفي دراسة أخرى تبين أن الرجال يتألمون خلال دورتهم الشهرية أكثر من النساء وذلك يعود إلى انخفاض عتبة الألم لديهم، بمعنى آخر يمكن للنساء –علمياً- أن تتحمل آلام التشنجات والمفاصل وأوجاع الظهر الناتجة عن الدورة الشهرية أكثر من الرجال.

مجد دريباتي

مجد دريباتي

طالب في كلية الهندسة المدنية، مهتم بالأدب والموسيقا والسينما، كاتب محتوى ومترجم في عدة مواقع الكترونية.

الاطلاع على جميع المقالات