الأكثر قراءة مؤخرا

ايهما افضل ؟ الاستحمام بالماء البارد ام الساخن ؟


الاستحمام بالماء البارد ام الساخن ، أيهما صحيّ لك؟ على الرغم من وجود العديد من الفوائد لكلّ من الماء البارد والساخن، إلا أن اختيار الأفضل منهما على صحتك يعتمد على نمط جسدك وكذلك على حرارته. فالأشخاص الذين يملكون درجة حرارة مفرطة لأجسادهم عليهم أن يستحموا بماء درجته أقل من درجة أجسادهمكما يمكن للماء البارد أو الساخن أن يُستخدم مع أنماط عديدة أخرى لأغراض علاجية. فمثلًا المصابون بأمراض الكبد وعسر الهضم عليهم الاستحمام بالماء البارد، بينما أولئك الذين يعانون من أمراض الجهاز التنفسي ونزلات البرد والسعال والتهابات المفاصل عليهم الاستحمام بالماء الساخن.

فيما يلي فوائد كل من نوعي الاستحمام لتقرر أيهما الأفضل لك:

فوائد حمام الماء الساخن: 1- يُعتبر مثاليًا لتنظيف جسدك، فدرجات الحرارة المرتفعة قادرة على قتل كل الجراثيم التي تتعرض لها خلال اليوم. ويُساعد أيضًا على الحفاظ على النظافة الشخصية.

2- مفيد للغاية في إزالة أعراض نزلات البرد والسعال، فيساعد الماء الساخن والبخار على تنظيف مجاري الهواء وتخفيف احتقان الأنف والحلق من خلال ترطيب القنوات الأنفية.

3- يفيد في التغلب على الأرق واضطرابات النوم.

4- يخفف من التوتر من خلال زيادة مستويات هرمون الأوكسيتوسين، كما يقلل من التعب وآلام العضلات ويحسن من ليونتها مما يعطيك جسدًا مرنًا. فإن كنت تريد أن تأخذ دشًا ساخنًا فهذه فرصة رائعة لعمل مساج صغير لرقبتك وكتفيك وظهرك!

5- أظهرت الدراسات أنه يقلل من مستويات السكر في الجسم مما يجعله مثاليًا لمرضى السكري، كما بيّنت إحدى الدراسات أن مستويات السكر لدى المرضى الذين أمضوا 20-30 دقيقة من وقتهم بأحواض الماء الساخنة ولمدة ثلاثة أسابيع قد انخفضت بمقدار 13%.

 

فوائد حمام الماء البارد:

1- يعطيك بداية نشطة في الصباح، فهو يحفز نهاياتك العصبية ويساعدك على التخلص من الكسل والنعاس.
2- يساعد على التخلص من الاكتئاب، فقد تبيّن أنه يزيد من إطلاق المواد الكيميائية المضادة للاكتئاب مثل النورأدرينالين والأندروفين-بيتا مما يجعلك تشعر بالانتعاش.
3- يحسّن الصحة الإنجابية عند الذكور، فقد أظهرت الدراسات أن الاستحمام بالماء البارد يحفز إطلاق هرمون التستوستيرون مما يزيد من الرغبة الجنسية.
4- يحفّز كل من الجهاز المناعي واللمفاوي مما يساهم في زيادة إنتاج الخلايا المقاومة للعدوى وبالتالي تحسين المناعة.
5- تحسين عمل الرئة. حيث أن ذلك الإحساس بضيق التنفس الذي تتعرض له عندما تسكب الماء البارد على رأسك هو في الحقيقة السبب وراء ذلك، فأنت تقوم بحبس نفسك كلما سكبت الماء ومن ثم تزفر ببطء، مما يحسن من عمل رئتيك.
6- أن تستخدم الماء البارد خلال آخر خمس دقائق فقط من استحمامك هو أمر مفيد جدًا لجسمك، حيث أن هذا التغير الفوري في درجة الحرارة يخفف من التعب ويحسن من اليقظة العقلية.
7- ينصح الباحثون باستخدام الماء البارد في الاستحمام (حوالي 68 درجة) لمدة دقيقتين أو ثلاث وذلك مرة أو مرتين يوميًا كعلاج للاكتئاب. ولكن عليك أن تسأل طبيبك قبل أن تجرّب ذلك.
8- يعدّ أفضل للشعر والبشرة، فكما يقوم الماء الساخن بتجفيف الأشياء، فإن الماء البارد يساعد على ترطيب النهايات المتشققة والجافة للبشرة.

 

كيف تستحمّ بشكلٍ صحيّ؟

لتقوم بحمام كامل عليك أن تفعل ذلك ببطء، فتعرِّض كل جزء من جسمك إلى الماء تدريجيًا، وذلك بأن تُغسَل اليدان والقدمان أولًا. إن كان الماء المُستخدم باردًا فعليك أن تبدأ بغسل رأسك وصولاً إلى القدمين، أما إن كان ساخنًا فعليك أن تبدأ بقدميك وثم بالتدريج وصولًا إلى رأسك. بشكلٍ مثالي، يجب تجنب استخدام الصابون المتوفر في الأسواق واستخدام المنتجات العضوية عوضًا عن ذلك، فالجلد يقوم بامتصاص كل المواد الكيميائية عندما يتعرض إلى الصابون وغيره من المنظفات. كما يُنصح بالقيام بمسّاج قبل الاستحمام أو بعده باستخدام زيت الخردل أو السمسم أو زيت الزيتون، فلذلك فوائد صحية عديدة كتحسين بنية الجلد وتنشيط العضلات والجهاز العصبي. ويجب تجنّب الإطالة بالاستحمام بينما القيام به مرتين يوميًا فقط يُعد كافيًا لصحة أفضل.


 

ديانا نعوس

ديانا نعوس

طالبة في كلية الصيدلة، هدفي واحد هو العلم، وأؤمن بأنه الطريق الوحيد نحو الرقي، الطريق الوحيد نحو التغيير، الطريق الوحيد نحو الأفضل.

الاطلاع على جميع المقالات

اضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *