الأكثر قراءة مؤخرا

السمكة السوداء -Blackfish: يعود الفضل لهذا الفلم الذي تم عرضه في عام 2013م بإنهاء عروض الحيتان المفترسة التي كانت تجريها شركة -SeaWorld- عادة، يمكننا الفيلم من مشاهدة عملية الإمساك المخيفة بتلك الحيتان ومعاينة الطرق الظالمة التي يعاملون بها خلال سنوات طويلة في حديقة الترفيه هذه.

تسجيلات الاعتراف -The Confession Tapes: يختلف هذا الوثائقي الذي تم عرضه في عام 2017م عما سبقه وما سوف يليه لكونه مسلسلاً تلفزيونياً، يستعرض هذا الوثائقي مجموعة من الجرائم الحقيقية التي حصلت على أرض الواقع، لكن ما يثير الرعب حقاً في المسلسل هو أن المتهمين بهذه الجرائم يدّعون أنهم أجبروا على الاعتراف بجرائم لم يرتكبونها.

اعترافات توماس كويك -The Confessions of Thomas Quick: يتحدث هذه الوثائقي الذي عرض لأول مرة في عام 2015م عن القاتل المتسلسل السويدي الأشهر توماس كويك، اعترف هذا القاتل بأكثر من 30 جريمة قتل متعمد قام بارتكابها، إلا أنه قرر سحب اعترافه بشكل مفاجئ بعد فترة من الوقت.

أماندا نوكس -Amanda Knox: قتلت المواطنة البريطانية ميريديث كيرشر من قبل فتاة أخرى تدعى أماندا نوكس، وجرت هذه الجريمة المروعة في ليلة الهالوين لتتمكن من لفت نظر العالم بأكمله لتفاصيل جريمة القتل هذه، يستعرض الفيلم الذي عرض عام 2016م تفاصيل الجريمة ليجعلك تفكر ملياً بكل ما يتعلق بالضحية ومن حولها.

صناعة قاتل -Making A Murderer: يعتبر هذا الوثائقي باكورة هوس شركات الإنتاج عموماً ونتفلكس -Netflix – خصوصاً بالمسلسلات التلفزيونية ذات الطابع المتعلق بالجرائم الحقيقية، عرض هذا المسلسل الوثائقي للمرة الأولى في عام 2015م ليستعرض قضية ستيفن آفيري الذي تم إلقاء القبض عليه بتهمة القتل عام 2005م وتفاصيل حياته السابقة التي قضى معظمها في السجن (18 عاماً) ليدفع ثمن جريمة لم يرتكبها.

الحراس -The Keepers: تتحدث سلسلة الأفلام الوثائقية التي عرضت عام 2015م عن جريمة قتل تعود أحداثها لما يزيد عن عقود عدة، وتستعرض تفاصيل الاستجواب بعد مقتل الراهبة كرستين سيسنيك في ولاية بالتيمور بعد أن تبين أن لفساد الكنيسة ارتباطاُ مباشراً بسبب وقوع الجريمة.

الكابوس -The Nightmare: في محاولة للمخرج رودني آشر في إكمال أحداث فيلمه السابق الغرفة 237 -Room 237- الذي يغوص من خلاله في تفاصيل فيلم ستانلي كوبريك الشهير البريق -The Shining- مستعرضاً الأمور المخيفة التي تحدث خلال النوم، قام آشر باستكمال فكرته في هذا الفيلم ليتبحر أكثر في اضطرابات النوم التي تجعل ممن يعانيها يشعر بأنه محاصر بين النوم واليقظة.

مخيم المسيح -Jesus Camp: تكشف لنا كل من هايدي إيونغ ورايتشل غرايدي بصفتهما مخرجتان للأفلام الوثائقية كل ما قد حدث في المخيم الصيفي المسيحي في هذا الفيلم الذي عرض عام 2006م، حيث يتم تلقين الأطفال بأنهم يمتلكون “مواهب في التنبؤ” مما يجعل من هذا الوثائقي تجربة صعبة الخوض إلا أنها مثيرة للاهتمام حقاً.

الجرذان -Rats: يستعرض لنا المخرج مورغان سبرلوك عالماً غريباً من الجرذان ليبدو الفيلم رغم بشاعته مثيراً للاهتمام، ندخل هذا العالم من خلال إطار مكاني واسع يمتد من شوارع مدينة نيويورك ليصل إلى نيو أورلينز، ويبدو أن الهدف من هذا الفيلم الذي عرض عام 2016م هو أن نرى أن الجرذان ستبقى حولنا إلى الأبد بأعداد متزايدة.

الممرضات القاتلات – Nurses Who Kill: وكما يقال “المكتوب باين من عنوانه” يتحدث هذا الفيلم الذي عرض عام 2016م عن ممرضات يقمن بالقتل، ويستعرض هذا الوثائقي البريطاني تفاصيل حياة تلك الممرضات اللواتي يقتلن المرضى بدلاً من المشاركة في عملية شفائهم.

الخط الأزرق الرفيع – The Thin Blue Line: يقدم لنا هذا الفيلم الذي أخرجه إيرول موريس عام 1988م قصة واقعية عن رجل اتهم خطئاً بالقتل المتعمد إلى جانب قصة الرجل الذي قام فعلاً بعملية القتل، يروي الفيلم هاتين القصتين في سياق من التعمق المثير داخل عقل القاتل، فاعتبره البعض أحد أفضل الأعمال غير الخيالية على الإطلاق.

فريق فوكس كاتشر – Team Foxcatcher: يتوجه هذا الوثائقي لمحبي الفيلم فوكس كاتشر – Foxcatcher- الذي تم عرضه عام 2014م، حيث نرى في هذا الوثائقي حقيقة ما يمكن أن يحدث إن كنا بجوار جون دو بونت، ليعرض العلاقة بين دو بونت والمصارع دايف شولتز التي انتهت بجريمة قتل مروعة.

من أخد جوني – Who Took Johnny: يتحدث فيلمنا هذا الذي عرض عام 2014م عن تفاصيل اختفاء جوني غوش التي بثت الرعب في الشعب الأمريكي عام 1982م، حيث كان جوني الطفل الأول الذي يختفي بعد أن وضعت صورته على غلاف علب الحليب الكرتونية، ويسمح لنا الفيلم بمتابعة رحلة أمه لعقود طويلة في محاولة منها للوصول إلى حقيقة ما حدث.

وايتي: الولايات المتحدة الأمريكية مقابل جيمس ج بلغير – Whitey: United States of America vs James J. Bulger: يعرض لنا الفيلم تفاصيل حياة أخطر المجرمين الأمريكيين جايمس بلغير الملقب بـ “وايتي” من منظور المخرج الشهير جو بيرلينغر صاحب فيلم الفردوس المفقود – Paradise Lost-

منزل الجحيم – Hell House: يستعرض الفيلم تكوين وافتتاح منزل مسكون ذو طابع مسيحي في ولاية تكساس الأمريكية، ويتم إدارة هذا المنزل من قبل مجموعة من الشباب في شهر تشرين الأول من كل عام، ويكشف لنا الفيلم حقيقة ما جرى داخل المنزل من تعاطي المخدرات إلى عمليات الإجهاض غير القانونية.

كروبسي – Cropsey: تلحق الكاميرا مخرجين سينمائيين يقومان بالبحث والاستكشاف فيما يخص قضية بعبع حقيقي لطالما عذب سكان جزيرة ستاتين.

الجسر – The Bridge: يعتبر هذا الفيلم من أكثر الأفلام الوثائقية إزعاجاً على مر الزمن، حيث يسلط الضوء على محاولات الانتحار الكثيرة التي تتم على جسر البوابة الذهبية في كل عام، كما يتضمن الفيلم مشاهد حقيقية تصور الناس اثناء قيامهم بالقفز من الجسر لملاقاة حتفهم.