الأكثر قراءة مؤخرا

نجد في يومنا هذا العديد من الألعاب الإلكترونية المفيدة لتنمية عقول الأطفال ولكن لا يخلى الأمر من بعض الألعاب التي تعتبر مضيعة للوقت وتجعلنا نفكر للحظة بالأشياء التي كان يفكر بها مخترعيها عند ابتكارها، إليك البعض من هذه الألعاب التي سيفاجئك وجودها:

السيد بعوضة –Mister Mosquito-: تعمل هذه اللعبة على أن تكون شخصيتك في اللعبة عبارة عن بعوضة تقوم بتوجيه حركتها للحاق بالبشر وامتصاص دمهم كما يحلو لك!

أنا خبزة –I am Bread-: حيث يمكنك أن تأخذ دور الخبزة في هذه اللعبة والتجول في أنحاء المطبخ وتسلق الثلاجة بغرض البحث عن أي نوع من الطعام الذي من الممكن أن يحوّل هذه الخبزة إلى سندويشة لذيذة في نهاية المطاف.

رجل البحر –Sea Man-: تعد هذه اللعبة من أغرب الألعاب التي قد تسمع بها على الإطلاق حيث تتيح لك فرصة تربية سمكة ذات وجه بشري في حوض للإسماك، حيث يمكنك توجيه كلمات الحب لها بواسطة المايك لتقوم بدورها بالرد عليك فتكون علاقة صداقة قوية بينكما، في الواقع اللعبة أثبتت فعاليتها للمرض النفسيين.

سائق الحافلة: تعتبر هذه اللعبة من أكثر الألعاب المملة على الإطلاق ولا أنصحك بتجربتها فهي تتيح لك أن تكون سائق باص للنقل العام حيث عليك الالتزام بقوانين المرور والقيادة الحذرة لتوصيل الركاب إلى وجهاتهم المحددة.

تحفيز الزراعة – Farming Stimulate- تتيح لك هذه اللعبة أن تجربة شعور قيادة جميع المعدات والآلات الزراعية من جرارات وحصادات وغيرها، لكن حتى الآن لم يفهم أحد ما هو الشيء الممتع بتجربة هذا النوع من الألعاب التي تعد مضيعة للوقت.

محاكاة الماعز –Goat Stimulater-: اللعبة غريبة إلى حدٍ بعيد فهي عبارة عن تقمس اللاعب لحياة الماعز والتجول في أراضي واسعة ومجهولة بغرض تخريب والقضاء على حياة البشر!

الصديق البغيض – Hateful Boyfriend-: هي بالأصل لعبة يابانية يتمحور هدفها حول المواعدة حيث يأخذ اللاعب دور الفتاة المراهقة في المدرسة الثانوية التي تعمل بأقصى جهد على مساعدة حمامة على المواعدة بدلاً من السعي لمواعدة شاب وسيم.