الرجال العازبون يحكون. بعدما سألناهم عن سبب بقائهم دون الارتباط حتى الآن، اختلفت الإجابات. حيث أجاب البعض بعدم قدرتهم على مغازلة البنات، أو نقص في الثقة بالنفس، أو الخجل، أو عدم المحاولة، أو علاقة سابقة غير ناجحة.

بينما تبدو تلك العوامل مشاركة في المشكلة، إلا أن الأبحاث تشير إلى نقص في تطور المهارات الاجتماعية لدى الرجال العازبين.

في دراسة منشورة في Evolutionary Psychological Science نظروا في ردود الرجال على سؤال عشوائي على موقع ريديت Reddit عن: لماذا لازلت أعزب إلى الآن؟ حيث سجلوا نحو 13 ألف إجابة مقسمة إلى 6 آلاف تصنيف.

وجد الباحثون سمات مشتركة بين الأسباب التي طرحها الرجال في الإجابة على السؤال مثل القلق، غياب الوقت، الاستمتاع بالعزوبية، الخوف من الارتباط، أو عدم المحاولة والاستسلام بشأن الأمر.

في المجتمعات الحديثة الصناعية، أصبح اختيار الشريك يقع على عاتقك وليس الأمر كما كان قديمًا في المجتمعات ما قبل الصناعية عندما كانت الزيجات تفرض على الرجل والمرأة بسبب بعض الاعتبارات الأسرية والاجتماعية.

لذلك فإن الرجال الذين يفقدون مهارة المغازلة لم يتكيفوا من حيث مهاراتهم الاجتماعية مع التطور المجتمعي الذي يتطلب من الرجل البدء في العلاقة.

فبما أن الضغوط المجتمعية التي كانت تساعد الرجل في الزواج دون البدء في فتح العلاقة بنفسه قد زالت، وأنه يفتقد تلك المهارات الاجتماعية التي تمكنه من الغزل والدخول في علاقة ارتباط، يبقى ذلك الرجل أعزب دون علاقة.

تلك الحجة التطورية ربما تبرأ الرجال من أي مسئولية عن كونهم لا يستطيعون الدخول في علاقة حتى الآن، فربما يكون ذلك لقلة كفاءة أجدادهم غير المستطيعين أيضًا.

بالطبع يفتقر هذا التحليل لبعض العوامل الواجب توافرها في البحث العلمي، فنحن لا نعلم الخلفيات الثقافية لهؤلاء الرجال أو أعمارهم أو حالتهم الاجتماعية والمادية.

كما أن هذا التحليل أجري على الرجال فقط وبالتالي يفتقر لنصف الجمهور (النساء).

ولكن الأمر الذي نستفيده من هذا البحث ربما يكون أن هؤلاء الرجال يعانون مع بعض المخاوف، والحل الأمثل لهم أن يكون هناك مجتمع يسمح لهم بالتعبير عن رغباتهم بحرية.
المصدر

تعليق واحد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  • بالنسبالي لن اكذب واقول انني عازب الى الان لانني لا اجد البنت المناسبة او بلابلابلابلابلا
    كل مافي الامر انني خجول جدا ولا اقدر على محادثة اي بنت + ان ليست ثقتي بنفسي قليلة او عالية فقط في المتوسط ولذالك لا تتوفر فرص امامي ابدا للتعرف على اي فتاة واعلم ان الفتيات لا تحب ذلك الولد الخجول الذي لا يريد الاقتراب منهم خوفا من ان يقومو ياحراجة والابتعاد عنه ربما يكون احد الاسباب الاساسية في ذلك الامر هو التفكير في هذا باستمرار عند مقابلتك لاي فتاة تعجبك وتريد ان تتحدث معها لكن الامور لا تكون على ما يرام حينها والخوف والعوامل البيئية والتعود على هذا هو احد الاسباب انني عازب الى الان ربما بالمستقبل البعيد ساتحدث مع فتاة عندما ابلغ السبعين عاما واتكأ على عصايتي ساتغازل وحينها سيقولو علي رجل عجوز عقله ضايع ههههههه حينها لن اخاف من الاحراج وستضحك الفتاة ههههه
    او ربما عندما اموت لن تتذكرني اي فتاة لانني كنت مريب بالنسبة اليهم واخجل منهم او التحدث معهم ساموت وحيدا بدون نصفي الاخر ساتحول الى ضفدع ربما 😀

الأكثر قراءة مؤخرا