أضراس العقل ضرس العقل ومشاكله مشاكل أضراس العقل مشاكل ضرس العقل ألم ضرس العقل علاج ألم ضرس العقل قلع ضرس العقل خلع ضرس العقل التهاب ضرس العقل

يقال أن نجم الحفلة هو آخر الواصلين للحفلة فتبدأ معه السهرة الممتعة والأمر لا ينطبق البتة على حفلة الأسنان وظهورها لدينا نحن البشر، فتظهر الأسنان اللبنية وتزول وتتلوها الأسنان الدائمة فتتوزع في أماكنها على الفكين وبعد عدة أعوام تظهر أضراس العقل فتأتي متأخرة فتنطبق عليها مقولة “ألا تصل خيراً من أن تصل متأخراً” وخصوصاً لما تحمله هذه الأضراس من آلام ومعاناة فقد تنمو بشكل خاطئ فتنغرس عوضاً عن ظهورها وقد تضغط بقية الأسنان مسببة مشاكل أخرى. هل لطالما كانت بهذا السوء أم أنها تمتعت بماضٍ أفضل من حاضرها؟

ألم ضرس العقل

من عانى من ألم أضراس العقل يستطيع أن يخبرك عن شدة الأوجاع التي تسببها وكمية الإزعاج المرافقة لإزالتها. ويمكن لضرس العقل أن يسبب مشاكل للأسنان كالنخر والتهابات اللثة وحتى الأورام.

توجد أضراس العقل لدى البشر منذ آلاف السنين واستخدمها أجدادنا القدامى لطحن الطعام تماما كالأضراس الثمانية الأخرى، وكانت هذه الأضراس حينها مفيدة للغاية فمنذ 7000 عام تناول البشر اللحوم النيئة والنباتات النيئة مما اقتضى وجود أضراس قوية ومتينة لتقطيعها لكن الأمر لم يستمر على هذا المنوال.

فمع اتجاهنا نحو الطعام الأكثر طراوة ونعومة من معجنات ومخبوزات وغيرها توقفت حاجتنا للأضراس القوية ومعها تقلص حجم الحنك.

وهنا علينا أن نعلم أن الجينات المسؤولة عن حجم الفك منفصلة كلياً عن الجينات التي تحدد عدد الأسنان التي نملكها، ومع تقلص حجم الحنك لم يقل عدد الأسنان مما أدى لظهور مشكلة المساحة فلم تعد توجد مساحة كافية لاستيعاب الأسنان .

ومع غياب المساحة اللازمة لأضراس العقل ستحتجز هذه الأضراس في الفك أو قد تنمو في اتجاهات وزوايا مختلفة وغير ملائمة مما سيضغط الأضراس المجاورة ويسبب ألماً وتورماً مزعجين للغاية، ومن الممكن أن تسبب هذه الأضراس نشوء فجوات بين الأسنان مما يتيح تراكم بقايا الطعام فتتكاثر البكتيريا مؤدية إلى نخور الأسنان وحالات مرضية تؤذي اللثة في حال عدم علاجها.

الأذى لا ينتهي هنا بل يستمر ليشمل أضراس العقل مجدداً فتصاب بالنخر، ولتجنب هذا السيناريو الدرامي يقوم أطباء الأسنان بقلع أضراس العقل وتجنب رحلة المعاناة الشاقة.

ها أنت الآن تعرف حقيقة أضراس العقل ولماذا نظلمها ونشوه سمعتها؟ هل عانيت منها؟ أخبرنا عن تجربتك في التعليقات.

اقرا أيضا:

المصدر

Aws Dayoub

Aws Dayoub

مترجم ومدرس لغة إنكليزية في جامعة تشرين، مهتم بالصحة والرياضة والتغذية السليمة.

الاطلاع على جميع المقالات

اضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الأكثر قراءة مؤخرا